Advertisements

عاجل.. الأرصاد تكشف تأثير فيضانات السودان على مصر

بوابة الفجر
كشفت هيئة الأرصاد الجوية، خلال صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، عن أسباب الفيضانات التي تتعرض لها السودان حاليًا وتأثيرها على مصر، قائلة إن فيضانات عارمة تتعرض لها السودان في هذا الوقت من كل عام بسبب الأمطار الغزيرة الموسمية ويرجع هذا السبب إلى تقدم الفاصل المداري شمالا.

وأوضحت "الهيئة"، أن الفاصل المداري هو خط وهمي متعرج ينشأ بالقرب من خط الاستواء ويكون موازي له، ويتقدم شمال خط الاستواء في فترة الصيف بسبب رحلة الشمس والمعروف أن هذا الخط بسبب حرارة الشمس حيث تدفع قوى تسمى كوريوليس، الهواء في نصف الكرة الأرضية الجنوبي إلى الشمال ويصبح (منطقة الحد الأقصى لرطوبة وبخار الماء التي أحدثتها الطاقة الشمسية سوًا كانت جنوب أو شمال خط الاستواء ).

وأضافت "الأرصاد"، أن هذه المنطقة تكون ذات ضغط منخفض بسبب حرارة الشمس لتصبح البيئة الأكثر ملائمة لحدوث العواصف الرعدية ذات البنية القوية حيث إن الهواء الحار المشبع ببخار الماء والرطوبة أثناء مروره على السطح ينخفض الضغط ويقل وزنه مكونأ تيارات رطبة صاعدة إلى الأعلى وبفعل الفروقات الحرارية فإن تدفق الهواء الحار المستمر يبرد كلما صعد إلى الأعلى لتحدث عملية التكثيف مكونأ (السحب الركامية العالية) التي يرتفع سندانها إلى عشرات الكيلومترات للأعلى وتصاحبها أمطار غزيرة تؤدي إلى حدوث فيضانات أو سيول في المناطق الملاءمة لذلك.

وأشارت الهيئة، إلى أن الجهات المختصة في السودان بدأت إصدار إنذارات جوية بشأن ما سوف تتعرض له خلال الأيام القليلة القادمة من أمطار غزيرة ورعدية تؤدي إلى فيضانات في الأماكن المكشوفة.

وذكرت، أن الفاصل المداري شمالا، يتقدم ليصل إلى جنوب مصر حيث تكون عرضه بشكل أكبر لسقوط الأمطار خلال الأيام القادمة، مؤكدة أنه سيتم نشر كل ما يخص تنبؤات الأمطار وحركة الفاصل المداري على كل من مصر والسودان وتحديثاتها يوميا.