Advertisements

"خبيرة".. حقيقة انقلاب الشعب الإثيوبي على آبي أحمد (فيديو)

بوابة الفجر
قالت الدكتورة هبة البشبيشي، الخبيرة في الشأن الإفريقي، إن المواجهة بين الحكومة الفيدرالية بقيادة آبي أحمد، وإقليم تيجراي، اختلفت بعد أسر 7 آلاف من جنود الجيش المركزي الفيدرالي الإثيوبي، من قبل أبناء أقليم التيجراي.

وتابعت "هبة"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أشرف شرف الدين، ببرنامج "حوار الخميس"، المذاع على فضائية "الحدث اليوم"، مساء الخميس، أن هناك تحركات على الأرض من قبل أبناء إقليم التيجراي في محاولة للسيطرة على عدد من المدن الهامة في الإقليمي، مشيرًا إلى أن هناك نوع من التقاتل بين إقليم التيجرالي وإقليم مجاور، كما أن الأمهرة داخلت في صراع مع أبناء إقليم التيجراي.

ولفتت إلى أن الأيام الأخيرة شهدت تحركات على الأرض في غاية الغرابة، فبعد أن كان الجيش الفيدرالي مؤلف من أبناء الأقاليم التسعة في إثيوبيا، حدثت انشقاقات كبيرة، وتم أسر عدد كبير من أبناء الإقليم، وبعض قيادات الجيش الإثيوبي سلمت نفسها لأبناء الإقليم التيجراي في سابقة هي الأولى من نوعها، متسائلة: "هل ما يحدث حالة من الانقلاب من الجيش الإثيوبي، أم حالة من عدم الولاء من قيادات الجيش لرئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد؟".