4 شائعات نفتها الحكومة × 7 أيام.. أحدهم بشأن عملة فئة 100 جنيه

تقارير وحوارات

بوابة الفجر
Advertisements



على مدار الأسبوع الأخير، عملت الحكومة على نفي عدد من الشائعات التي من الممكن أن تثير الجدل بالمجتمع، لذا تدخلت الحكومة بإيضاح الأمور للرأي العام وكشف حقائق تلك الشائعات في الـأيام الماضية.


وفي السطور الأتية، تقدم "الفجر" الشائعات التي نفتها الحكومة على مدار الأسبوع الأخير لإيصال الحقيقة للرأي العام:

- وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني نفت صحة للمنشورات المتداولة والمنسوبة للوزارة والتي تزعم عقد امتحان دولي لطلاب الصف الرابع الابتدائي خلال العام المقبل، وأن كافة المنشورات المتداولة مزيفة ولا أساس لها من الصحة، مُشيرةً إلى أنه لم يتم إصدار أي قرارات بهذا الشأن، وأن نظام الامتحانات للصف الرابع الابتدائي كما هو ولم يطرأ عليه أي تغيير، مُوضحةً أن أي قرارات أو معلومات تصدرها الوزارة يتم الإعلان عنها بشكل رسمي عبر قنوات الاتصال الرسمية للوزارة سواء على الموقع الإلكتروني من هنا أو الصفحة الرسمية على فيس بوك من هنا


- وزارة الصحة والسكان، نفت إصدار شهادات "QR Code" الخاصة بتطعيمات لقاحات كورونا للمسافرين دون تلقيهم اللقاح، وشددت الوزارة على أن كافة إجراءات استخراج شهادات QR Code الخاصة بلقاح فيروس كورونا تخضع للرقابة والتفتيش الدقيق وهي شهادات مؤمنة وصالحة لتقديمها للجهات الرسمية في الخارج، ولا يتم إصدارها للمواطنين إلا بعد تلقيهم اللقاح، حيث يحصل المواطن متلقي اللقاح على شهادة التطعيم المصرية بلقاحات كورونا مطبوعة على ورق مؤمن صادر من مجمع الإصدارات المؤمنة والذكية، ومدون عليها «سيريال نمبر»، وجميع بياناته باللغتين العربية والإنجليزية، وكذلك تحمل QR Code المعترف بها دوليًا.

- وزارة المالية نفت طرح عملات معدنية جديدة فئة 100 جنيه لتداولها بالأسواق، وأن كافة العملات المعدنية المتداولة بالأسواق كما هي بشكلها المتعارف عليه دون أي تغيير أو طرح لأي عملات معدنية جديدة.

- وزارة الكهرباء نفت أن تكون تعريفة الكهرباء المحسوبة بالعداد التقليدي أقل من العدادات الذكية أو مسبوقة الدفع، مؤكدة أن جميع الجهات تتقيد بالتعريفة المعلنة من مجلس الوزراء، كما أن العداد المسبوق الدفع يعتمد على آلية جديدة تستهدف تقديم الخدمات، والحساب الدقيق للاستهلاك الموجود أولًا بأول، والعدادات الذكية مبرمجة على تحديد الشريحة وفقًا لأسعار تعريفة الكهرباء، وتساعد صاحبها على التحكم في الاستهلاك.