"صراخ 3 أطفال أمام جثة أمهم".. ماذا حدث داخل منزل سيدة أكتوبر؟

حوادث

بوابة الفجر
Advertisements

خلافات متكررة قادت زوجين إلى كتابة الفصل الأخير بينهما، بطريقة مأساوية وإنهاء حياة ربة المنزل أمام أطفالها بعد زواج دام نحو 20 سنة.

اعتاد مورد منتجات ألبان ضرب زوجته، وسبها وشتمها أمام أطفالهما الثلاثة (17، 11، 6) سنوات، بمجرد أن يشتد الحوار بينهما بسبب الظروف المعيشية والخلافات الأسرية، دون أن يعلم أنه سوف يأتي اليوم وتنتهي حياتها بعدما لقنها "علقة سخنة"، أمام صغارها.

مشادة كلامية وقعت بين الزوج الخمسيني العمر، وربة المنزل، لتفاقم الخلافات بينهما، ما دفعها إلى الاستنجاد بشقيقها لحل الخلافات بينهما، لينجح الأخير في الصلح بينهما، قبل مغادرته مسكنهما بمدينة 6 أكتوبر.

سرعان ما تجددت الخلافات بين الزوجين في الصباح الباكر، وأثناء تشاجرهما، لقن الزوج رفيقة دربه "علقة سخنة" وارتطم رأسها بالحائط، ليتدخل الأبناء الثلاثة في هذه المرة، وفضوا المشاجرة بينهما.

بدل الخمسيني ملابسه ليتوجه إلى عمله، تاركًا زوجته وأبنائه، ومن ثم توجهت ربة المنزل إلى غرفتها لتحصل على قسطا من الراحة بعدما حدث لها، لكونها مريضة "سكري، وضغط".

ساعات معدودة ودخل أحد الأبناء الثلاثة ليطمئن على والدته، ليجدها لم ترد عليه، ودخل في نوبة من البكاء، ويسرع شقيقيه إلى غرفة والدتهما فور سماعهما صوت بكائه، وحاولوا إفاقتها لكن دون جدوى.

أسرع أحد الأبناء للاتصال بوالده، ليخبر إياه بما حدث.. " إلحقنا يا بابا.. ماما مش بترد علينا"، ليتوجه الزوج إلى منزله، ويجدها متوفاة.

أحضر رب الأسرة طبيبا لزوجته لتوقيع الكشف الطبي عليها أملا في إنقاذها، وهناك تأكد من وفاتها، وأخطرت الشرطة.

تلقى اللواء مدحت فارس مدير مباحث الجيزة إخطارًا من العميد عمرو البرعي رئيس قطاع أكتوبر، بورود بلاغا للمقدم هاني عماد رئيس مباحث قسم شرطة ثالث أكتوبر، بوفاة ربة منزل داخل منزلها، بنطاق القسم.

وجه اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير مباحث الجيزة بانتقال قوة أمنية إلى مكان البلاغ للوقوف على ملابسات الواقعة كاملة.

تحريات العقيد محمد ربيع مفتش مباحث فرقة حدائق أكتوبر، أشارت إلى أن مشادة كلامية وقعت بين السيدة وزوجها "مورد منتجات ألبان"؛ بسبب خلافات أسرية.

تحريات المقدم هاني عماد رئيس مباحث قسم ثالث أكتوبر، توصلت إلى أن الزوج الخمسيني اعتدى عليها بالضرب ورطم رأسها في الحائط لتفارق الحياة على إثرها.

وتحفظ رجال الشرطة على الزوج بتهمة ضربه زوجته وتسببه في وفاتها، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة بإخطار اللواء رجب عبد العال مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات.