Advertisements

من الإعدام للبراءة.. النقض تفصل في طعن متهمي قضية "الغجر والصعايدة" بالإسكندرية

محكمة النقض
محكمة النقض
أصدرت محكمة النقض، اليوم الخميس، حكمًا بحق اثنين من المتهمين في قضية تعود أحداثها إلى عام 2012 والمعروفة إعلاميًا حينها بقضية "الغجر والصعايدة" في الإسكندرية.

يأتي ذلك بعدما قبلت هيئة المحكمة في يناير الماضي طعنهم بإلغاء حكم الإعدام حضوريا والصادر من محكمة جنايات الإسكندرية، وقررت نظر موضوع القضية بمنطوق حكم تضمن قبول طعن المحكوم عليهما شكلا وقبول عرض النيابة العامة للقضية وفى الموضوع بنقض الحكم المطعون فيه وتحديد جلسة لنظر الموضوع.


ومع تداول القضية من جديد أمام محكمة النقض كموضوع والاستماع إلى الشهود ومجري التحريات بالقضية ودفاع المتهمين قضت المحكمة بانقضاء الدعوى الجنائية قبل المتهم "السيد ا.م" لوفاته ثانيا ببراءة المتهم "محمد.ج.ا" مما اسند إليه.

يذكر أن تقدم المتهمين بالطعن امام محكمة النقض وذلك على الحكم الصادر من محكمة الجنايات حضوريا وغيابيا بالإعدام شنقًا لـ45 متهما لقتلهم 3 مواطنين حرقا بعد إلقاء المولوتوف عليهم، وإتلاف ممتلكات خاصة، بالإضافة إلى حيازة أسلحة نارية وبيضاء.

و تعود أحداث الواقعة إلى تلقى مدير أمن الإسكندرية إخطار من مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد بتلقيه إشارة من شرطة النجدة، مضمونها وقوع مشاجرة بين الغجر والصعايدة، المقيمين في نطاق الدائرة، مستخدمين فيها الأسلحة النارية والبيضاء، وزجاجات المولوتوف، والحجارة، وإطلاق الأعيرة النارية من بنادق آلية وبانتقال ضباط البحث الجنائي إلى موقع البلاغ، تم القبض على المتهمين ونقل القتلى للمشرحة وتحرير محضر بالواقعة حتى تم إحالة المتهمين إلى محكمة الجنايات.