Advertisements

تنظيم الإخوان والمصالحة المستحيلة (فيديو)

بوابة الفجر

محاولة جديدة من تنظيم الإخوان للحوار والمصالحة مع النظام المصري عرضها القيادي الإخواني يوسف ندا.

 

تزامنت دعوة المصالحة الإخوانية مع تراجع التنظيم بالمنطقة، حيث يتلقى الهزيمة تلو الأخرى مثل ما جرى في المغرب وتونس، وفقا لما أوردته قناة "مداد نيوز".

 

ففي المغرب تلقى حزب العدالة والتنمية هزيمة مدوية نزلت بعدد نوابه في البرلمان من 125 إلى 13، وفي تونس تراجعت شعبية حركة النهضة إلى أدنى مستوياتها وخرجت من الحكم بعد انتفاضة شعبية في 25 يوليو، كما يرفض الرئيس التونسي قيس سعيد  الحوار مع التنظيم.

 

قال المراقبون إن التنظيم يبحث عن "مصالحة" تخدمه وتمهد لتغلغله مجددا في مؤسسات الدولة وليس من أجل تقديم تنازلات جدية تخرج التنظيم من بعده الطائفي إلى كيان مدني خادم للدولة، وهو ما يجعل المصالحة أمرا مستحيلا.