في 10 نقاط.. كيف تحمي أبناءك من فيروس كورونا أثناء الدراسة؟

تقارير وحوارات

تلميذ بإحدى المدارس
تلميذ بإحدى المدارس
Advertisements

استعدادات مكثفة تجريها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، لاستقبال العام الدراسي الجديد 2021 - 2022، الذي يأتي في ظروف استثنائية، فرضتها جائحة كورونا، التي بدأت في مدينة ووهان الصينية، ثم سرعان ما انتشرت في بقية دول العالم، مخلفة ملايين الضحايا، بين مصابين ووفيات، وهو الأمر الذي يستدعي العمل بإجراءات استثنائية، وتطبيق إجراءات احترازية لمواجهة الجائحة، التي بدأت موجتها الرابعة في مصر.

وفي ظل تلك الظروف، تتعاون وزارة التربية والتعليم، والتعليم الفني، مع وزارة الصحة والسكان، لتكثيف الاستعدادات اللازمة، وذلك لتجنيب الطلاب والمعلمين والإداريين، وجميع العاملين بالمنظومة، خطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد - 19"، أثناء الدراسة، وعلى مدار يومهم الدراسي وتواجدهم في المدارس.

وتحرص وزارة الصحة والسكان على إطلاق حملات توعوية، للتوعية بكيفية حماية الطلاب أثناء تواجدهم في المدارس، مع بداية العام الدراسي الجديد.

فيما يلي من سطور، تستعرض "الفجر" لمتابعيها كيفية حماية أبنائهم الطلاب والتلاميذ من فيروس كورونا أثناء الدراسة:

- يجب على الطلاب والتلاميذ المداومة على غسل اليدين بالماء والصابون، للوقاية من جميع الأمراض المعدية.

- اطلب من أبنائك عدم لمس حرف سلالم المدرسة إلا للضرورة.

- احرص على ألا يستخدم أبناؤك إلا الأدوات المدرسية الخاصة بهم، والابتعاد عن لمس أدوات الآخرين أو استعمالها.

- ترك مسافة آمنة بين كل طالب وآخر، لتجنب الإصابة بفيروس كورونا أو انتقال أي عدوى من شخص لآخر

- شجع أبناءك على الترحيب بالزملاء من بعيد، وتطبيق تعليمات وزارة الصحة في هذا الشأن "لا للمصافحة والعناق والتقبيل".

- الابتعاد عن الأماكن المزدحمة أمر ضروري جدا للوقاية من الإصابة بأي عدوى.

- احرص على أن يتناول أبناؤك أطعمة صحية، وأخذ قسط وفير من النوم.

- يجب على ولي الأمر أن يشجع أبناءه على ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة بالمنزل.

- في حال وقوف الطلاب والتلاميذ في طابور الصباح، يراعى التباعد الجسدي بين كل طالب وآخر بمسافة لا تقل عن متر.

- يجب على إدارات المدارس تهوية الفصول بشكل جيد، فهي الأفضل دائما لتقليل فرص انتقال أي عدوى من شخص لآخر.