Advertisements

أحمد كريمة: الفقه يتطور مع المجتمع وتجديد الخطاب الديني يكون من القرآن

أحمد كريمة
أحمد كريمة
قال الدكتور أحمد كريمة، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر الشريف، إن تجديد الخطاب الديني يكون بالرجوع إلى المصدر الرئيس للتشريع المتمثل في القرآن والسنة النبوية، معقبًا: "احنا قدسنا التراث، بخطئه وصوابه، ممنوع المساس، تورثنا من أيام العثمانيين ليس بالإمكان أفضل مما كان، وهذا خطأ".

وتابع "كريمة"، خلال مداخلة حواره مع الإعلامي يوسف الحسيني، ببرنامج "التاسعة"، المذاع على الفضائية "الاولى"، بالتلفزيون المصري، مساء الإثنين، أن الفقه يتطور بتطور المجتمع، وهذا ما فعله الإمام الشافعي عندما جاء إلى مصر، ووجد عادات المصريين تختلف عن عادات العراقيين، فقام بكتابة الفقه الجديد.

وأضاف: "إحنا في حاجة إلى روح الإمام محمد عبده لتجديد الخطاب الديني، الخطاب السلفي يريد سلسلة الفكر الإسلامي، وعدم التجديد"