Advertisements

وليد أبو السعود يكشف حقيقة ترشح منة شلبي لجائزة "إيمي".. وتامر حبيب: معرفهاش

وليد أبو السعود
وليد أبو السعود

أكد السيناريست تامر حبيب، إنه لا يّعرف اسم الجائزة التي رُشحت اليها الفنانة القديرة منة شلبي، إذ كان يّظن أنها قد تم ترشيحها لجائزة «إيمي» المتعارف عليها، لكن وجه الشكر والتقدير للكاتب الصحفي وليد أبو السعود، رئيس قسم الفن بموقع «المدار» بعدما شرح على الهواء الفارق ما بين جائزة «إيمي» وبين الجائزة التي رُشحت لها منة شلبي، على الهواء، وذلك خلال برنامج «حديث القاهرة»، مع الإعلامي خيري رمضان، والإعلامية كريمة عوض، على شاشة «القاهرة والناس».

وهنأ كلًا من تامر حبيب، و وليد أبو السعود، الفنانة منة شلبي، على الجائزة التي ترشحت لها، وذكر أبو السعود، أن الجائزة التي تم ترشيح منة شلبي لها فهي جائزة منفصلة اسمها «The International Academy of Television Arts & Sciences is a non-profit»، وتم تأسيسها عام 1969 وتتعامل مع إنتاجات أكثر من 50 دولة، بما فيها غير الناطقة بالإنجليزية

وأوضح «أبو السعود»، أن الجائزة المتعارف عليها لـ «إيمي» بدأت عام 1946 وتعرف باسم emmy، وتمنح عن منظمة The Academy of Television Arts & Sciences والتي تعني بالعربية أكاديمية علوم وفنون التليفزيون وهي المقابل التليفزيوني لجائزة الأوسكار لكن بدون قسم ناطق لغير الإنجليزية، وتم إنشاؤها في الولايات المتحدة الأمريكية بعد شهر واحد فقط من إنشاء التليفزيون الأمريكي وتضم ما يزيد على 25 ألف عضو.

وأوضح أن الجائزة العالمية المُتعارف عليها كانت من نصيب المسلسلات الأمريكية، ومختلفة تمامًا عن الجائزة التي رُشحت لها منة شلبي، «بنبارك لأي فنان وبنفرح لأي فنان مصري أو عربي»، ويرى أن أي ترشيح لفنان مصري أو عربي لجائزة سواء محلية او عالمية أو لمهرجان أمر عظيم للغاية سواء كانت الجائزة إنجاز صغير أم كبير، لكنها أمر مهم للغاية، « لازم ندعم بعض لأننا كلنا عناصر في الصناعة، لكن فيه حاجة اسمها مصداقية للقاري، أنا لا أقلل من الترشيح،بس فيه بلبلة حصلت».