وزير التعليم العالي: هذا العام يمثل التحدي الأكبر.. ومستعدون لأي تطورات

أخبار مصر

وزير التعليم العالي
وزير التعليم العالي بجامعة القاهرة
Advertisements

قال الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع رئيس جامعة القاهرة، إن جامعة القاهرة هي الجامعة الأم العريقة التي تضم أكبر عدد من الطلاب وأعضاء هيئة التدريس على مستوى الجمهورية، مشيرًا إلى عودة أكثر من ٣ مليون طالب في الجامعات المصرية سواء خاصة أو حكومية بكل المحافظات.

وأوضح الدكتور خالد عبد الغفار، أن هذا العام يمثل عودة للدراسة بشكل تقليدي وتواجد جميع الطلاب لتلقي العلم والاندماج في الحياة الفنية والثقافية، مشيرًا إلى أن العامين الماضيين كان العمل يتم بكفاءة كبيرة، وأن هذا العام يمثل التحدي الأكبر في الدراسة حيث تم الاستعداد له منذ ٣ أشهر من حيث الجداول وقاعات التدريس والتطعيمات بالتعاون مع وزارة الصحة، حيث تم تطعيم أكثر من مليون طالب، مؤكدًا أنه خلال أيام قليلة سيتم الانتهاء من تطعيم جميع منتسبي الجامعات، مضيفًا أن المستشفيات الجامعية في أتم الجاهزية من حيث الكوادر الطبية والإمكانات لمواجهة أي تطورات قد تحدث.

من جانبه، قال الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن الجامعة أتمت جميع الإجراءات الاحترازية داخل الكليات والمدن الجامعية على أعلى مستوى، موضحا وجود 19 عيادة لتطعيم الطلاب والعاملين، مؤكدًا أن جميع المدرجات والقاعات الدراسية بدأت العمل منذ الثامنة صباحا، وأن الطلاب ملتزمين بإرتداء الكمامات الطبية.

وأوضح رئيس جامعة القاهرة، حرص الجامعة على تنفيذ جميع التوجبهات الرئاسية بما يساهم في أن يتسم العام الجامعي الجديد بالحيوية والقوة الدراسية في إطار اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية للتعايش مع فيروس كورونا.