نيابة النقض توصي بإعدام المتهمين في قضية أنصار بيت المقدس

حوادث

النقض
النقض
Advertisements

أوصت نيابة النقض اليوم الاثنين، بتأييد الأحكام الصادرة على المتهمين في القضية المعروفة إعلاميا بـ أنصار بيت المقدس.

وتنظر محكمة النقض طعن متهمي قضية أنصار بيت المقدس على أحكام الإعدام والسجن الصادرة.

يذكر أن محكمة الجنايات برئاسة المستشار حسن فريد كانت قد قضت في 2 مارس 2020، بمعاقبة هشام عشماوي، المنفذ بحقهم حكم الإعدام في قضية أخرى، والفلسطينيين الهاربين أيمن نوفل ورائد العطار، القياديين بحركة حماس و34 آخرين، بالإعدام شنقا، وبالسجن المؤبد لعدد61 متهما، والمشدد 15 عاما لـ15 آخرين، و10 سنوات لـ21 متهما، ومعاقبة 50 متهما بالسجن لمدة 5 سنوات.

وقال المستشار حسن فريد قبل النطق بالحكم، إن القضية ضمت 208 متهمين منهم 46 هاربًا 22 متوفيًا، و140 حضوريًا، وتداولت أمام المحكمة ۱۲۱ جلسة، مؤكدًا أن عدد شهود الإثبات في القضية 830 شاهدًا، واستمعت المحكمة إلى 310 شهود إثبات، كما استمعت المحكمة إلى شهود النفي الذين أحضرهم الدفاع وعددهم ٣٣ شاهدًا.

وأضاف أن المحكمة قدمت العون الطبي بعرض معظم المتهمين علي مستشفي السجن وعلي الأطباء المتخصصة لتلقي العلاج اللازم وإجراء العمليات الجراحية بمستشفيات خاصة بناء على طلب الدفاع.