مكالمة هاتفية تقود الأمن لمخزن أسلحة نارية وفك طلاسم جريمة قتل بالجيزة

حوادث

سيارة للشرطة - أرشيفية
سيارة للشرطة - أرشيفية
Advertisements

داهمت مأمورية مكبرة من قطاع أمن الجيزة تنسيقا مع قطاع الأمن العام مخزنا اتخذته عناصر إجرامية وكرا لتجارة السلاح، بجنوب المحافظة.

لعبت الصدفة دورا في الكشف عن مخزن الموت، البداية كانت مع استجواب متهم في قضية قتل قادت مكالمة هاتفية مسجلة بينه وبين آخر رجال المباحث إلى نشاطهما المشبوه.

بالعرض على العميد أحمد خلف رئيس قطاع الجنوب وجه بتكثيف التحريات ومراقبة نشاط المخزن بدقة وحذر شديدين منعا لإثارة انتباه الجناة.

جهود البحث والتحري لضباط إدارة البحث الجنائي تحت إشراف اللواء مدحت فارس أكدت اتجار شخصين في الأسلحة النارية بدون ترخيص واتخاذهما مخزنا بقرية الشنباب مركز البدرشين وكرا لنشاطهما المشبوه.

عقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن من النيابة العامة، استهدفت مأمورية بإشراف اللواء عاصم أبو الخير نائب مدير مباحث الجيزة، المخزن وأمكن ضبط 19 قعة سلاح "خرطوش" وكمية من الطلقات النارية.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وأحاله اللواء رجب عبد العال مدير أمن الجيزة إلى النيابة العامة للتحقيق.