Advertisements

3 براكين تهدد 85 ألف نسمة.. ماذا يحدث في جزر الكناري الإسبانية؟

أرشيفية
أرشيفية
تتعرض لابالما إحدى الجزر الأسبانية الخالدة منذ أسابيع لثورات بركانية متتالية ونظرًا لأن لابالما جزيرة جبلية تقع في مدينة سانتا كروث دي لابالما المطلة على المحيط الأطلنطي، تقطنها أعداد وفيرة من الأسبان يصل عددهم إلى ٨٥ ألف نسمة في هذا الصدد توضح "الفجر" أحداث تلك الجزيرة وتأثير ثورتها البركانية بصفتها جزيرة مأهولة بالسكان.

3 براكين نشطة
توجد في لابالما ثلاثة براكين نشطة الأول في الشمال حيث بركان كالديرا دي تابورينت، وفي الجنوب الغربي حيث بركان كومبرنويفا والأخير حيث بركان كومبرفيجا.

أمس الأحد تدفقت حمم بركانية من فوهة جديدة على جانب بركان كومبر فيجا وبحسب المعهد الجيولوجي الأسباني للجيولوجيا والتعدين فقد بلغ حجم هذه الحمم المتدفقة عشرة أمتار وهو ما يعادل مبنى مكون من ثلاث طوابق، وعلى إثره دمر آخر مبنى من المباني التي كانت متبقية في قرية تودوك كما أشار المعهد إلى أن ثوران هذه الحمم سبقتها عاصفة متوهجة وصلت درجة حرارتها إلى ١٢٤٠ درجة مئوية، في حين تعرضت قرى مازو، وإل باسو وفرينكاليتي أمس، الأحد، لحوالي ٢١ حركة زلزالية وحسب تقديرات المعهد الجيولوجي الأسباني وصل مدى أكبر هذه الهزات لأكثر من ٣،٨ ريختر.

وأعلن أنخيل فيكتور توريس، رئيس منطقة جزر الكناري، للصحافة الإسبانية أن بركان كومبر فيجا أطلق حتى أمس ٨٠ مليون متر مكعب من الحمم البركانية وأضاف، وهذه الكمية هي ضعف ما أطلقه بركان تينيغورا عندما ثار في عام ١٩٧١

ما الحل بسكان لاس بالماس:
حتى الآن لم تسفر ثورات البركان عن مقتل أو إصابة أي شخص لكن تم إجلاء ٦ آلاف من إجمالي ٨٥ ألف شخص يسكن بالمنطقة، وحذرت الحكومة المحلية للجزيرة أول أمس، الجمعة، سكان أحياء تازاكورتي من الخروج من منازلهم حتى لا يتأثر أي منهم من احتمالات التسمم بالغاز حيث تشهد تازاكورتي ارتفاع نسبة ثاني أكسيد الكبريت الضار وتعاني الجزيرة بأكملها من ارتفاع في جزيئات الرماد

ووفقًا لبيانات برنامج كوبرنيكوس الأوربي لرصد الأرض، الصادرة أول أمس فقد دمرت ثورات البركان ٨٧٠ مبنى بينما غطت الحمم البركانية مساحة حوالي ٤٧٦ هكتار من إجمالي ٧٠ ألف هكتار التي تمثلهم جزيرة لابالما وكونت الحمم السائلة مسطح ضخم من المواد المنصهرة غطى جزء كبير من مياه المحيط الأطلنطي.