Advertisements

آثار معرض "ملوك الشمس" تعود إلى الوطن بعد انتهاء عرضها بالتشيك

بوابة الفجر
وصل منذ قليل اليوم الخميس مقتنيات معرض "ملوك الشمس" والذي أقيم بالمتحف الوطني بالعاصمة التشيكية براغ في الفترة من 30 أغسطس 2020 حتي 30 سبتمبر  2021.

ومعرض ملوك الشمس هو أول معرض للآثار المصرية القديمة  يقام في جمهورية التشيك، وقد افتتحه وزير السياحة والآثار، ورئيس الوزراء التشيكي، ووزير الثقافة التشيكي، في شهر أغسطس 2020، وذلك بالتزامن مع الاحتفال بمرور 60 عاما على العمل الأثري للبعثة التشيكية في منطقة أبوصير الأثرية، ليقدم المعرض لزائريه لمحة صغيرة عن الحضارة المصرية العريقة مما يشجعهم على زيارة مصر لمشاهدة المزيد من آثارها والاستمتاع بشواطئها الخلابة.

وضم المعرض 90 قطعة أثرية من نتاج أعمال حفائر البعثة التشيكية في منطقة أبو صير الأثرية؛ من بينها رأس تمثال للملك "رع-نفر-اف"، ومجموعة من التماثيل من الدولة القديمة منها تمثال لكاتب وتماثيل لكبار رجال الدولة والموظفين ومجموعة من الأواني الكانوبية، بالإضافة إلى عشرة تماثيل اوشابتي من الفيانس.