عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية: الوعي أصبح هما مهما للدولة المصرية

توك شو

 الدكتور عبد الغني
الدكتور عبد الغني هندي
Advertisements

قال الدكتور عبد الغني هندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن ما فعله الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الدكتور أحمد عمر هاشم، اليوم، كانت رسالة لكل من يعلي صوت العقل وصوت الدعوة الوسطية التي لا تذهب عن التعبير عن دين وسطي صحيح.

وأضاف هندي، خلال مداخلة هاتفية، مع الإعلامية ريهام السهلي، ببرنامج "المواجهة"، المذاع على قناة "إكسترا نيوز"، أن الوعي أصبح الآن هما مهما للدولة المصرية والرئيس السيسي يعبر بكلمات بسيطة عن قضية مهمة جدا بشكل واضح وأنها مرتبطة ببناء الدولة المصرية.

وأكد أن الوعي قضية مجتمعية متكاملة ولا بد أن يشارك فيها الجميع ويتابع الجميع خطاب الرئيس عنها بمنتهى الأهمية سواء الإعلام أو المؤسسات الدينية أو الثقافية أو الشباب أو المجتمع المدني.
وشدد على أن قضية الوعي لا بد أن تبدأ من التنشئة في المنزل والمدارس والجامعات.