تعرف على طرق الاحتفال بالمولد النبوي في الدول الإسلامية: يوحد السنة والشيعة

إسلاميات

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

يحتفل المسلمون حول العالم بمولد سيد الخلق محمد (صلي الله وعليه وسلم) وذلك في يوم 12 ربيع الأول من كل عام وهذا يعتبر بالنسبة إلى الدول المسلمة السنية أما إيران تحتفل بالمولد النبوي الشريف يوم 17 من ربيع الأول.

ولكن في النهاية الجميع يحتفل بتلك الذكري العطري والطيبة وهي مولد نبي رحمة والإنسانية والأخلاق الحميدة محمد (صلي الله عليه وسلم).

ولذلك تحاول "الفجر" رصد طريقة إحياء هذه الذكرى في الدول الإسلامية.

السعودية:
تحتفل المملكة العربية السعودية بالمولد النبوي الشريف من خلال الخطب الدينية بالإضافة إلي الصلاة علي النبي والصوم والصدقة في هذا اليوم وأيضا إضاءة برج الساعة الموجود بالحرم المكي ليصل نورها إلي 10 ألف كيلومتر.

مصر:
تختلف الدولة المصرية عن جميع شعوب العالم الإسلامي في هذا اليوم لأنه عيدا سنويًا للمصريين جميعًا، حيث يحتفل المصريين بتناول الحلوة وشراء عروسة المولد بجانب الصوم والصدقة والصلاة علي النبي والذكر وزيادة أهل البيت النبوي.

الإمارات
تحتفل بالمولد النبوي كعيد رسمية وعطلة رسمية يصومون ويقراء القران ويصلون علي النبي وينزن برج الخليفة.
باكستان:
تحتفل الدولة الإسلامية الكبري بمولد النبي بالعزف وخروج مسيرات بالالف بالشوارع يهتفون بالشعارات الدينية وتوزيع الأطعمة علي الفقراء والمساكين والذكر النبوي.

إندونيسيا:
تحتفل إندونيسيا بهذا اليوم بإقامة مجالس العلم والمعاهد الدينية وتوزيع الهدايا ومسابقات دينية مختلفة وزيارة قبور أولياء الله الصالحين.

إيران:
يعتبر مولد النبي هو أسبوع الوحدة بين السنة والشيعة حيث تحتفل إيران بالمولد النبوي الشريف في 17 من ربيع الأول وذلك من خلال الاحتفالات الدينية والصلاة على النبي وزيادة قبر الإمام جعفر الصادق الإمام السادس للشيعة الإثني عشرة.