بشرى سارة لريال مدريد قبل مواجهة الكلاسيكو

الفجر الرياضي

بوابة الفجر
Advertisements

كشفت تقارير صحفية إسبانية أنه متبقي يومان فقط عن واحدة من أقوى المواجهات عالميًا في القرن الحادي والعشرين وذلك عندما يستضيف برشلونة غريمه التقليدي ريال مدريد يوم الأحد المقبل على ملعب الكامب نو معقل البرسا وذلك ضمن منافسات الجولة العاشرة من بطولة الدوري الإسباني.

وأشارت التقارير الصحفية إلى أنه على الرغم من تراجع قوة الفريقين منذ الموسم الماضي إلا أن مباراة الكلاسيكو مازالت تحتفظ برونقها وبجذب انتباه معظم عاشقي كرة القدم على مستوى العالم لما تحمله من إثارة داخل وخارج الملعب وأبعاد تتخطى حدود الساحرة المستديرة.

ولفتت التقارير الصحفية أن موعد وملعب مباراة الكلاسيكو تعتبر بمثابة فأل خير لريال مدريد لأن مباراة الموسم السابق بين الفريقين في الدور الأول للكلاسيكو أقيمت أيضًا يوم 24 أكتوبر على ملعب الكامب نو.

وأفادت التقارير الصحفية بأن ريال مدريد نجح في هذه المباراة أن يحقق الفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف على برشلونة في معقل الأخير.

وأردفت التقارير الصحفية أن برشلونة كان يتصدر الدوري الإسباني في الموسم الماضي قبل كلاسيكو الدور الأول متفوقًا على ريال مدريد بفارق الأهداف لكن الخسارة جعلته يتراجع إلى المركز الخامس في حين انفرد الملكي وقتها بالصدارة.

وأوضحت التقارير الصحفية أنه على مستوى مواجهات الفريقين في شهر أكتوبر في مختلف البطولات والتي بلغت 21 كلاسيكو فإن الأفضلية تذهب قليلًا إلى ريال مدريد.

وألمحت التقارير الصحفية أن ريال مدريد نجح في الفوز على برشلونة 8 مرات بينما تفوق النادي الكتالوني 7 مرات وفرض التعادل سيطرته في 6 مباريات.

ونوهت التقارير الصحفية أنه من أبرز مباريات الكلاسيكو في شهر أكتوبر هو فوز ريال مدريد بخماسية نظيفة في الليجا في موسم 1953/1954 في حين استطاع برشلونة أن يرد الصفعة للملكي في نفس البطولة عام 2018 بالفوز بخمسة أهداف مقابل هدف.