مجلس أبوظبي يكشف ثلاث مواعيد لإقامة كأس العالم للأندية

الفجر الرياضي

بوابة الفجر
Advertisements

أكد سهيل العريفي، المدير التنفيذي لقطاع العمليات بمجلس أبو ظبي الرياضي، أن الاتحاد الدولي لكرة القدم وضع 3 مواعيد لإقامة كأس العالم للأندية والتي تستضيفها الإمارات بعد اعتذار اليابان خلال الفترة الماضية في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأكد العريفي أن كأس العالم للأندية ستقام في أحد أشهر فبراير أو مارس أو أبريل من العام المقبل.

وقال العريفي في تصريحات متلفزة: «الإمارات لم تعلم الدول المنافسة التي ترشحت لنيل استضافة مونديال الأندية، الاتحاد الدولي زارنا قبل 3 أسابيع لدراسة استعدادات الإمارات ومعاينة البنية التحتية للفوز باستضافة كأس العالم للأندية».

وأضاف: «الجديد في كأس العالم للأندية هذه المرة في الإمارات وجود النادي الأهلي، 4 مرات سابقة نظمنا خلالها مونديال الأندية لم يتواجد خلالها الأهلي».

وحول الموقف الطبي في ظل تفشي فيروس كورونا، لم يؤكد العريفي موقف الفقاعة الطبية، مشيرًا إلى أن ذلك الأمر سيعود للاتحاد الدولي وإجراءاته الخاصة بالبطولة، فيما أكد حضور الجماهير سيبلغ ما يقارب 80 % من الجماهير بمباريات الدوري المحلي.

وتطرق العريفي للحديث عن جماهير الأهلي قائلاً: «الأهلي يملك قاعدة شعبية كبيرة في الإمارات سواء من الجالية المصرية أو في كافة الدول العربية، شاهدنا ذلك من قبل هنا في الإمارات في أكثر من مباراة، وأتمنى تأهل الجزيرة الإماراتي، والأهلي إلى النهائي وتحقيق مفاجأة».

ويلعب الجزيرة في كأس العالم بصفته ممثلا للدولة المنظمة، فيما يخوض الأهلي البطولة بصفته بطلا لدوري أبطال إفريقيا.

وعن الملاعب المستضيفة ببطولة، قال مدير العمليات بمجلس أبو ظبي الرياضي: «اتفقنا مع الاتحاد الدولي على استضافة ملعبين لكأس العالم للأندية، وننتظر زيارة من فيفا يوم 8 نوفمبر لاختيار الملعبين».

وأتم: «تنظيم بطولة مثل كأس العالم للأندية لا يجلب أرباحا كثيرة مثل بطولات أخرى، ولكن الأهم هو حضور الفرق والجماهير».