التعليم تكشف حقيقة اقتحام مدرسة بالإسكندرية بالسلاح الأبيض (فيديو)

توك شو

صورة من الحدث
صورة من الحدث
Advertisements

قال هشام عثمان، مدير عام إدارة العمرية التعليمية، إن حادث مجمع الثورة الإعدادي الثانوي،  كان شجار عادي بين طلاب المرحلة الإعدادية والثانوية عقب الفسحة، واختلفوا بسبب فرقعة الكرة، مؤكدًا أن الشجار بين الطلاب وبعضهم، ولم يستخدم فيه أي أسلحة بيضاء أو عصيان أو شوم، ولم يحدث أي اقتحام من أطراف خارجية للمدرسة بالسلاح الأبيض.

وأضاف "عثمان"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "كلام هوانم" المذاع عبر فضائية "الحدث اليوم"، اليوم السبت، أنه فور العلم بالواقعة انتقلت أجهزة الإدارة للبحث في الموضوع، وتم إحالة الموضوع للشئون القانونية، مشيرًا إلى أن هذه الواقعة حدثت في اليوم الثالث للدراسة، معقبًا: "الخلاف وارد".

وتابع مدير عام إدارة العمرية التعليمية، أنه يفترض أن يكون هناك معلمين ومشرفين وأمن البوابة، لافتًا إلى أنه سيتم التحقيق في الواقعة والمقصر سيتم محاسبته، موضحًا أن الشجار لم ينتج عنه أي إصابات بين الطلاب، نافيًا تعدي أطراف خارجية على طالب داخل المدرسة، معقبًا: "مفيش طلاب خارجية ممكن يكون طالب جاي بزي مخالف ومنقدرش نمشي الطالب من المدرسة".