البيئة تكشف حقيقة تأثر مصر بانبعاثات وغازات بركان لابالما

توك شو

ارشيفية
ارشيفية
Advertisements

كشف الدكتور علي أبو سنة، رئيس جهاز شئون البيئة، حقيقة تأثر مصر بالانبعاثات والغازات القادمة من ثورة بركان لابالما في جزر الكناري.

وقال "أبو سنة" في اتصال هاتفي ببرنامج "اليوم" المذاع على فضائية "دي ام سي" اليوم السبت إنه لن يكون هناك أي تأثير لانبعاثات البركان على مصر.

وأضاف أن المسافة البينية بين البركان الثائر في جزر الكناري وبين مصر أكثر من 4 آلاف و500 كيلو متر، موضحًا أنها حتى لو وصلت ستكون تأثيراتها خفيفة جدًا وفي طبقات الجو العليا ولن يستطيع أحد الشعور بها.

وأكد رئيس جهاز شئون البيئة، أنه سيكون هناك متابعة لحظية لآثار هذه الانبعاثات على مدار اليوم من القاهرة وحتى أسوان وإصدار أي بيانات تحديثية في هذا الصدد.

ومن ناحية أخرى أشار إلى أنه يتم تنظيم حملات يومية لمتابعة أي مشاكل والانبعاثات الخاصة بحرق قش الأرز، حيث تم جمع أكثر من 25 ألف طن في يوم واحد ويتم تتبع أماكن الحرق واتجاه الرياح لرصدها قبل أن يتم استخدامها في الأعلاف أو في أي أغراض أخرى لها علاقة بالفلاحين.