الأهلي يمطر شباك الحرس الوطني بسداسية ويتأهل لمجموعات دوري الأبطال

الفجر الرياضي

الاهلي
الاهلي
Advertisements


أمطر الأهلي شباك ضيفه الحرس الوطني بطل النيجر بستة أهداف مقابل هدف، وذلك في المباراة التي جرت مساء اليوم السبت على استاد السلام  في إياب دور الـ32 من بطولة دوري أبطال إفريقيا.

وضمن الأهلي التأهل لدوري المجموعات من بطولة دوري أبطال إفريقيا بعد تخطيه عقبة الحرس الوطني بطل النيجر بنتيجة 7-2 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

أهداف الأهلي في مباراة اليوم تناوب على تسجيلها كلًا من محمد مجدي أفشة "هدفين"، ومحمد شريف وحسين الشحات ومحمود كهربا، وحمدي فتحي، فيما سجل إيسوفو هيسنا هدف بطل النيجر الوحيد في اللقاء.

الشوط الأول

أجرى بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي، 4 تغييرات في صفوف فريقه مقارنة بمباراة الذهاب التي أقيمت في النيجر حيث أعاد أكرم توفيق لمركز الظهير الأيمن وبدر بانون لقلب الدفاع ومحمد مجدي أفشة لوسط الملعب، ووليد سليمان للجناح.

أراد الأهلي أن يرسل رسالة إلى منافسه في مباراة اليوم برغبته في التسجيل مبكرًا حيث مرر عمرو السولية مع الثوان الأولى من اللقاء كرة إلى وليد سليمان ومنه إلى محمد شريف المنفرد بالمرمى لكن تصويبته مرت بجوار القائم الأيمن لحارس مرمى الضيوف وتضيع أول المحاولات الهجومية للمارد الأحمر.

وفي الدقيقة 9 استغل محمد شريف مهاجم الأهلي الكرة المرتدة من مدافع الحرس الوطني ليُسددها باتجاه المرمى وتغالط حارس الضيوف وتسكن الكرة الشباك ويُعلن الهدف الأول للأهلي.

بعد الهدف الأول للمارد الأحمر استمر ضغط لاعبو الأهلي بغية إحراز المزيد من الأهداف وهو ما ظهر من خلال هجماتهم على مرمى فريق الحرس الوطني.

ونجح محمد مجدي أفشة في إضافة الهدف الثاني للأهلي في الدقيقة 17 بعدما تلقى عرضية من زميله محمود كهربا حولها صانع ألعاب الفريق الأحمر داخل الشباك.

أصبح بطل النيجر في موقف لا يُحسد عليه بعد التأخر بهدفين حيث انطلق جبريلا جيوري وسدد كرة أرضية زاحفة في الدقيقة 22 أبعدها علي لطفي بأصابع اليد إلى ركلة ركنية منقذًا مرماه من فرصة خطيرة.

وانطلق أكرم توفيق في الدقيقة 23  من الناحية اليمنى ليمرر الكرة داخل منطقة الجزاء لمحمد أفشة الذي فضل مرواغة مدافع الضيوف لكن ذلك لم يتحقق ليبعدها المدافع وتضيع فرصة حمراء.

ومع حلول الدقيقة 29  تلقى محمد شريف تمريرة مُتقنة ضرب بها دفاعات الحرس الوطني لكن حارس الضيوف تصدى للكرة ببراعة وأنقذ مرماه من هدف ثالث.

وسقط حارس الضيوف على أرض الملعب بعد تصديه لكرة محمد شريف ليتدخل الجهاز الطبي ويقوم بعلاجه ويعود لاستكمال اللقاء بشكل طبيعي.

وفي الدقيقة 32 مرر حسن بوبكار عرضية أرضية من الناحية اليمنى داخل منقطة جزاء الأهلي ليتدخل بدر بانون في الوقت المناسب ويُعيد الكرة إلى علي لطفي قبل أن تُشكل الخطورة على مرماه.

ونجح فريق الحرس الوطني في تقليص النتيجة بعدما سجل الهدف الأول في الدقيقة 35 عن طريق إيسوفو هينسا الذي استغل تمريرة رائعة من زميله جبريلا جيوري.

عقب الهدف الأول لفريق الحرس الوطني حاول لاعبو الأهلي تسجيل الهدف الثالث ليُنفذ محمد أفشة ركلة حرة من الناحية اليمنى ليقابلها وليد سليمان برأسية إلى بدر بانون الذي سدد في جسم الحارس وتصل لكهربا الذي صوبها قوية في العارضة وتضيع فرصة خطيرة للمارد الأحمر.

ويحصل حارس مرمى فريق الحرس الوطني على بطاقة صفراء بعد تدخل على وليد سليمان لينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين مقابل هدف.

الشوط الثاني 

ومع بداية هذا الشوط أجرى مدرب الحرس الوطني أول تغييراته بالدفع بعبده دجانا بدلًا من جبريلا جيوري المصاب، ليتلقى بعدها وليد سليمان تمريرة من محمد مجدي أفشة لكن "الحاوي" سددها فوق العارضة بعد تدخل قوي من حارس الضيوف.

وتسلم محمد شريف الكرة داخل منطقة الجزاء ليخرج حارس مرمى الحرس الوطني من مرماه ويضغط على مهاجم الأهلي الذي سقط أرضًا مطالبًا حكم اللقاء باحتساب ركلة جزاء لكن حكم اللقاء أمر باستئناف اللعب.

ودفع مدرب الحرس الوطني باللاعب ويلفريد جيبولي بدلا من دوميني في الدقيقة 55، ليسدد محمد أفشة ركلة حرة مباشرة مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى الضيوف.

وسجل محمد أفشة لاعب الأهلي ثالث أهداف فريقه في المباراة والثاني له بعدما تلقى تمريرة طولية من عمرو السولية ليتمكن أفشة من ترويض الكرة بشكل جيد وأتبعه بمراوغة رائعة لأخر المدافعين ثم سددها بشكل متقن في الزاوية اليسرى للمرمى.

وسقط وليد سليمان على أرض الملعب بعد اصطادم قوي مع حارس الضيوف في الدقيقة 60 ليُغادر الملعب متأثرًا بالإصابة ويحل زميله حسين الشحات بديلًا له.

وفي الدقيقة 64 من عمر اللقاء مرر محمود كهربا كرة عرضية أرضية رائعة داخل منطقة الجزاء لزميله حسين الشحات الذي راوغ حارس المرمى ووضعها داخل الشباك معلنًا الهدف الرابع للأهلي.

وأثمرت محاولات كهربا عن إحرازه الهدف الخامس لفريقه بعدما تسلم الكرة على حدود منطقة الجزاء ليسددها متقنة داخل الشباك في الدقيقة 70.

بعد الهدف الخامس للأهلي أشرك موسيماني الثنائي حمدي فتحي وطاهر محمد طاهر بدلًا من عمرو السولية وحمدي فتحي في الدقيقة 76، ثم محمود وحيد ورامي ربيعة بدلًا من علي معلول وبدر بانون.

وقبل نهاية الوقت الأصلي بدقيقة نجح البديل حمدي فتحي في تسجيل الهدف السادس للأهلي بعد تصويبة قوية من على حدود منطقة الجزاء لتسكن شباك الحرس الوطني.

واحتسب حكم المباراة 4 دقائق وقت بدل من الضائع لينتهي اللقاء بفوز الأهلي بستة أهداف مقابل هدف ويتأهل الأهلي لدور المجموعات.