شوبير يكشف موقفه من الترشح في انتخابات اتحاد الكرة المقبلة

الفجر الرياضي

بوابة الفجر
Advertisements

كشف الإعلامي أحمد شوبير، نجم الأهلي ومنتخب مصر الأسبق، عن موقفه من الترشح في انتخابات اتحاد الكرة المصري المقبلة.


وأوضح شوبير في تصريحات تليفزيونية عبر برنامج رقم 10  مع الإعلامي كريم رمزي على القناة الأولى، "أنا خارج اتحاد الكرة منذ 2008، عدت 6 أشهر فقط قبل كأس الأمم وكانوا أسوأ 6 أشهر في تاريخي داخل الاتحاد".

وأكد أنه لا ينوي الترشح، مشيرًا إلى أنه لابد من منح الفرصة لوجوه ليست جديدة بشكل كبير، ولابد أن تكون وجوه لديها خبرات حتى ولو في الأندية، موضحًا أنه سعيد بالعمل في الإعلام.

وأشار، "الأجواء الحالية تغيرت عن الماضي، وهناك من أفسد الأجواء، حاولت إعادة الانضباط داخل اتحاد الكرة أثناء فترة وجودي في الستة أشهر التي تواجدت فيها، لكن كان هناك تدخلات وكل شخص يريد أخذ القرارات والسيطرة على اللجان والمدربين".

واستكمل، "أثناء اختيار المدربين على سبيل المثال من المفترض الأمر يكون بالتصويت، لكن كان يتم الاختيار باسماء محددة".

واسترسل، "أسوأ شيء داخل اتحاد الكرة أنهم يقولوا أن القرار لابد وأن يكون بالإجماع، هناك بعض القرارات كانت تتوقف لحين إقناع الرافضين بالقرار".

وأضاف، "لا يجوز أن يتم إتخاذ قرارات مجلس إدارة ويتم كتابتها وفي اليوم التالي يتم تغييرها".

واستطرد، "قبل كأس الأمم الأخيرة في مصر كان الاتفاق على استكمال المسابقة الدوري بعد البطولة واتفقنا على الجدول بالكامل في حضور إيهاب لهيطة مدير المنتخب وعامر حسين، ولكن في اليوم التالي فؤجئت بجدول أخر غير الذي تم الاتفاق عليه، كنا قد وصلنا إلى مرحلة صعبة داخل الاتحاد".

وأردف، " كان هناك قرار بأن أي نادي يطلب حكام أجانب يكون الطلب قبل 14 يوم من المباراة، لكن في إحدى المرات طلب نادي حكم قبل مباراته بساعات ووجدت أن الاتحاد قام بتجهيز الحكم".

واختتم، "بعد دخولي الاتحاد في المرة الأخيرة عقدت اجتماعات مع اللجان والمناطق وبدأن في عمل أنشطة، لكن أحد الحكام أبلغني أنه كان لديه حكم لديه مباراة في أسوان وسافر بالقطار وأبلغني أنه اتخذ قرارات خاطئة بسبب إرهاق السفر، وبسبب هذا القرار قررت أن يكون السفر لأسوان بالطائرة للحكام".