طلب إحاطة لـ"التعليم" بشأن تدهور أوضاع مدارس "ستيم" بالفيوم

أخبار مصر

وزير التعليم
وزير التعليم
Advertisements

تقدمت الدكتورة ميرفت عبد العظيم، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، عن محافظة الفيوم، بطلب إحاطة للمستشار حنفي جبالي، رئيس المجلس، موجه للدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم؛ لمناقشته داخل اللجنة المختصة، بشأن تدهور الوضع في فرع مدارس "ستيم" للمتفوقين بمحافظة الفيوم.

وقالت "عبدالعظيم" في طلبها، اليوم، "ينبغي أن تتمتع مدارس ستيم بعدد من الشروط الخاصة، والتي لم تتوافر في فرع الفيوم، مما يُعيقها عن أداء دورها المنوط بها تأديته للطلاب المتفوقين، وذلك بعد تكرار أولياء أمور الطلاب والطلبات بوجود مخالفات بالجملة، ومعاناتهم هم وأبنائهم من عدة مشاكل داخل المدرسة".

وأضافت عضو لجنة الصحة بمجلس النواب عن محافظة الفيوم، قائلة: فرع مدرسة ستيم دون فناء ولا ملاعب، بالإضافة إلى عدم وجود أماكن مخصصة للإقامة المنفصلة، مما حرم الطالبات من دخولها متسببًا في معاناة الطالبات والأسر خصوصًا الذين يقيمون بمناطق بعيدة عن المدرسة، بالإضافة إلى نقص مستلزمات الدراسة ونقص المدرسين بالمدرسة.

وأوضحت عضو مجلس النواب، أنه لا يوجد فنادق إقامة للطلبة والطالبات في فرع ستيم، أسوةً بباقي الفروع، موضحة أنّه جرى تجهيز غرف الدراسة في الدور الثالث داخل المدرسة، كمحل إقامة للطلاب، ومطبخ، ومطعم، كما أنّ الغرفة الواحدة تضم من 8 إلى 10 طلاب وهو عدد كبير جدًا خصوصًا في ظل وجود فيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى عدم استقبال طالبات لعدم وجود مكان إقامة مخصص لهن.

وتابعت النائبة، أنّه حتى الآن لم يكتمل قوة المعلمين بفرع مدرسة ستيم بالفيوم، بالإضافة إلى وجود عجز في المواد العلمية، بالإضافة إلى حاجة المدرسة لمستلزمات التشغيل من طابعات وأحبار وماكينات تصوير وورق مما يُعيق سير العملية التعليمية.

وأشارت إلى أنّ الطلاب وأولياء أمور مدرسة المتفوقين يعانون من عدم وجود سيارات من الفيوم إلى المدرسة التي تقع بمنطقة الفيوم الجديدة، أو حتى مواصلات داخلية داخل مدينة الفيوم الجديدة، بالإضافة إلى عدم وجود خدمات مرتبة مثل الإسعاف أو نقطة شرطة، مؤكدةً أنّ تلك الإحاطة يهدف منها إلى وضع حلول عاجلة لتلك المشكلات وحلها على الفور.