تونس تطارد فلول تنظيم الإخوان (فيديو)

تونس 365

بوابة الفجر
Advertisements

حملة تطهير واسعة ضد فلول تنظيم الإخوان، تجريها الحكومة الجديدة في تونس.

الحملة استهدفت فلول التنظيم وحلفائهم في وزارة الداخلية، وجاءت كاستجابة سريعة لمطالب الرئيس قيس سعيد، ضمن تبعات زلزال قرارات 25 يوليو الماضي، التي أطاحت بتنظيم الإخوان.

 

وعلى مدار 10 سنوات، تغلغل تنظيم الإخوان كـ "السرطان" في الأجهزة الأمنية وكافة القطاعات العمومية، عبر عناصره وموالين له دون استيفاء كامل شروط الوظائف، في محاولة للسيطرة على كافة مقاليد الأمور بالبلاد، وفقا لما أوردته قناة "مداد نيوز".

 

أقالت وزارة الداخلية قيادات إدارات الحدود والأجانب والتكوين، إضافة إلى رؤساء مناطق وفرق ومراكز أمنية.

 

قال المراقبون إن تعقب التنظيم لن يقف عند وزارة الداخلية وستستمر الحكومة الجديدة في ملاحقة تنظيم الإخوان، فهل تنجح الحكومة التونسية في تطهير البلاد من فساد الإخوان؟.