برلماني: إلغاء الطوارئ بعث رسالة بقدرة مصر على إنفاذ القانون وعدم تنفيذ وضع استثنائي

أخبار مصر

النائب عبدالرحيم
النائب عبدالرحيم كمال
Advertisements

أكد النائب عبدالرحيم كمال، عضو مجلس الشيوخ، أن قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي، بإلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد، يبعث رسالة للعالم أجمع بأن مصر دولة مستقرة وقادرة على إنفاذ القانون وأنها ليس بحاجة إلى تنفيذ وضع استثنائي، مضيفًا أن قوام الجمهورية الجديدة التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسي، ينشأ بالأساس على التنمية ودفع عجلة الاستثمار قدمًا، وذلك لم يكن ليتحقق سوى بتحقيق أعلى درجات الأمن والاستقرار وهو ما وصلنا إليه فعليا.

وأضاف "كمال"، أن الدولة المصرية حاليًا تشهد استقرارًا كبيرًا وتنمية واسعة على الرغم من تزايد الاضطرابات علي الصعيد الإقليمي والدولي، موضحًا أن سبب تزايد حالة الاستقرار الأمني هو الإصلاحات غير المسبوقة التي نفذها الرئيس السيسي وشملت مختلف المجالات، علاوة على التلاحم القوي بين الشعب المصري والقوات المسلحة والشرطة الوطنية وجميع مؤسسات الدولة.

وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أن عدم تمديد حالة الطوارئ قرار ينضم إلى مجموعة القرارات الجريئة التي تحسب للقيادة السياسية والتي تؤكد على مصداقية ما عبرت عنه الإستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان، متابعًا: "الدولة المصرية تمتلك البنية الأساسية وتقف على أرض راسخة التي تساعد على الانطلاق وجذب الاستثمارات في كافة القطاعات، لا سيما في ظل امتلاك مصر 3 مقومات للتنمية الشاملة وهي الاستقرار السياسي والأمني والاستراتيجي".

ووجه "كمال"، التحية والتقدير إلى شهداء مصر الأبطال من رجال القوات المسلحة والشرطة المسلحة الذين ضحوا بأرواحهم فداء لتحقيق الأمن والأمان والاستقرار لمصر طوال تاريخها، مؤكدًا أنه لا زالت الدولة المصرية تتذكر شهدائها وأسرهم وتحرص على تكريمهم سنويًا في كل موقف وطني تقديرًا من القيادة السياسية وإيمانًا بدورهم وبفضل وجهودهم وتضحياتهم.