التونسيون يعتزمون التصويت لـ "قيس سعيد" بالانتخابات الرئاسية المقبلة.. تفاصيل

تونس 365

قيس سعيد - أرشيفية
قيس سعيد - أرشيفية
Advertisements

أظهر استطلاع حديث للرأي في تونس، أن الرئيس التونسي، قيس سعيد، يتصدر نوايا التصويت للانتخابات الرئاسية بأكثر من 89 بالمئة.

 

 وأجرى الاستطلاع  مؤسسة "سيجما كونساي"، حيث منح الاستطلاع  حزب قيس سعيد، المرتقب 30.7% من نوايا التصويت في الانتخابات التشريعية المقبلة، وبقى الرئيس التونسي، في صدارة من ينوي التونسيون اختيارهم لرئاسة البلاد.

 

ولم يمنح الاستطلاع، حركة "النهضة" الإخوانية، سوى 9.5 %، من نوايا المصوتين في الانتخابات التشريعية، تليها حركة "الشعب" بـ6.7%، ثم "التيار الديمقراطي" بـ3.6 %.

 

وجاءت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسى، في المرتبة الثانية بـ3.5%، ثم السياسي والنائب في البرلمان المعلقة أشغاله الصافي سعيد، والرئيس الأسبق منصف المرزوقي بـ1.1% فقط، لكل منهما، ثم وزير الصحة الأسبق عبداللطيف المكي بـ0.8%.

 

وأشار استطلاع الرأي إلى أن 19% من المستجوبين لم يدلوا بنوايا تصويتهم، في الجزء المخصص للمرشحين لانتخابات الرئاسة.

 

وفي وقتٍ سابق، دعا رئيس تونس قيس سعيد، إلى وضع حد لكل محاولات نهب مقدرات الشعب التونسي والتصدي لمظاهر الاحتكار والرشوة والفساد.

 

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس قيس سعيد، أمس الإثنين، وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية، محمد الرقيق، حسب بيان لرئاسة الجمهورية التونسية.

 

وشدد رئيس تونس، على ضرورة الحفاظ على أملاك الدولة وإسنادها للاستغلال على وجه الكراء لفائدة الشباب العاطل عن العمل خاصة.

 

وتطرق الاجتماع إلى موضوع إسناد الأراضي الدولية بعقود مبرمة برشاوي وبأثمانٍ زهيدة لأشخاصٍ بناءًا على انتماءات سياسية وبدعم من تنظيمات حزبية.

 

وأكد رئيس الجمهورية التونسية، أنه لا يوجد أي شخص أو حزب أو تنظيم خارج القانون.