مديرة مدرسة "طالبتا المطواة": الواقعة قديمة وحققت فيها.. وتم إقالتي بسبب السوشيال

محافظات

من الواقعة
من الواقعة
Advertisements

قالت أماني شكري، مديرة مدرسة بورفؤاد التجارية الفنية التي تم إقالتها صباح اليوم بسبب تداول فيديو يظهر طالبتين تهددان زميلتهما بمطوارة: "أعمل بالتربية والتعليم منذ 31 عاما ولم يتم تحويلي إلى الشئون القانونية منذ أن تم تعييني حتى الآن، وأنا أعمل مديرة المدرسة الثانويه التجاريه الفنية ببورفؤاد منذ 6 شهور وكنت أعمل وكيلا بنفس المدرسة منذ أربعة سنوات".

واسترسلت، في حديثها مع الفجر: "حقق مدير الإدارة التعليمية ببورفؤاد الأستاذ محمود بدوي فورا، وقام بالتحقيق في الواقعة صباح يوم الأربعاء الماضي الموافق  20 من أكتوبر، وهو اليوم التالي للواقعة، وكنت قمت بالفعل بالتحقيق المسبق مع الطالبات واستدعاء أولياء الأمور وتوقيع أقصى العقوبة على الطالبات والتي تسمح بها لأئحة حقوق الطالب، وبالفعل أقرت اللجنة التحقيق بفصل الطالبات 15 يوما".

وأكملت أماني شكري مديرة المدرسة التي تم إقالتها: “اكتشاف الواقعة كان منذ تسعة أيام، وعلى الفور تم التحقيق داخل المدرسة وقمت بالتحقيق بنفسي مع الطالبات وأولياء أمور الطالبات أصحاب الواقعة، وكنا لا نعلم عن الفيديو شيئا، وبعد ذلك ظهر أنهم قاموا بتسجيل فيديو، داخل داخل المدرسة وبالزي المدرسي، وتضاربت أقوال الطالبات فى تحديد توقيت تصوير الفيديو، بين فتره نهاية اليوم الدراسي أو فترة الفسحة أو في بداية اليوم الدراسي”.

يذكر أنه سادت حالة من غضب للأهالي بالمحافظة على الصورة التي ظهر عليها الطالبتان بمكياج كثيف، وأكدوا أن خروج فيديو بهذا الشكل لطالبتين ترتديان ملابس المدرسة يعد بمثابة كارثة بالمنظومة التعليمية ببورسعيد، وظهرت الطالبتان في الفيديو تقومان بفتح مطواة بشكل احترافي.

وعلى الفور تم اتخاذ القرارات حيال الواقعة وتم إقالت مديرة مدرسة "بورفؤاد التجارية الفنية" من منصبها، على خلفية الفيديو الذي ظهرت فيه طالبتان تهددان زميلتهما بالقتل بـ مطواة.

 

Screenshot_2021-10-27-14-25-41-46
Screenshot_2021-10-27-14-25-41-46
Screenshot_2021-10-27-14-25-49-12
Screenshot_2021-10-27-14-25-49-12
Screenshot_2021-10-27-14-25-44-45
Screenshot_2021-10-27-14-25-44-45
Screenshot_2021-10-27-14-25-37-99
Screenshot_2021-10-27-14-25-37-99