ألسن عين شمس تنظم اللقاء التعريفي الأول لوحدة دعم الابتكار وريادة الأعمال

طلاب وجامعات

ألسن عين شمس
ألسن عين شمس
Advertisements

نظمت وحدة دعم الابتكار وريادة الأعمال بكلية الألسن بجامعة عين شمس، اللقاء التعريفي الأول للطلاب، تحت رعاية محمود المتيني، رئيس الجامعة، أ.د.عبد الفتاح سعود، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب،  أيمن صالح، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث.

وخلال كلمتها، أكدت سلوى رشاد، عميد الكلية، أن الاهتمام بالدراسات البينية ورفع الحواجز بين العلوم ومختلف تخصصاتها وهي رؤية تعتمد على إلغاء الفواصل بين التخصصات وإحلال الدمج بين مختلف العلوم والتخصصات؛ وهو ما انعكس على برامج الكلية المتخصة المعتمدة على الترجمة الفورية والتحريرية وصولًا إلى برنامج الدراسات العليا بالكلية في "تكنولوجيا الترجمة" وهو أحد استخدامات دمج العلوم.

 

وأشارت إلى أن كافة قطاعات الكلية تتكامل وتتعاون للاشتراك في العمل على دعم الأفكار الابتكارية، حيث إنه لم يعد دور الجامعات معتمدًا  على مجرد كتابة أبحاث نظرية فقط؛ بل أن الحاجة أصبحت ملحة لتحويل الأفكار الابتكارية لخدمة المجتمع.

بينما أكد محمد البحيري، مدير مركز الابتكار بالجامعة، أن العلوم الإنسانية هى الأساس لدراسة الهندسة؛ حيث إنه لا بد من دراسة الإنسان والعمل لصالحه، مشيرًا إلى أن مراكز الابتكار وريادة الأعمال أصبح في بؤرة اهتمام الدولة في الآونة الأخيرة، موضحًا أنه في دولة  فنلندا أصبح اليوم ٦ من كل عشرة خريجين يؤسسون شركة خاصة بهم، وذلك بعد وضع برامج متخصصة لدعم الابتكار من المسرحين من أحد شركات الهواتف النقالة، وبالفعل تم تأسيس شركة  وصلت قيمتها السوقية إلى ٢ مليار يورو، فالتطوير المستمر للأفكار الابتكارية مهم للغاية؛  فأصبح توجة لدى الاقتصادات العالمية أن يكون قائم على الابتكار،  فالقفزة بالاقتصاد لن تتم دون ابتكار، مشيرًا إلى أن روح المغامرة للشباب تجعلهم في وضع مناسب للتمرد على المشكلات المجتمعية والعمل بكل طاقاتهم لخلق أفكار ابتكارية جديدة للتغلب على المشكلات المجتمعية بشكل مبتكر.

وأوضح أن جامعة عين شمس كانت سباقة بين الجامعات المصرية في تأسيس مركز لدعم الافكار الابتكارية، بهدف البحث عن شغف الطلاب ووضع قواعد استرشادية لجذب الأفكار الابتكارية من داخل عقول الطلاب ودعمها، وذلك من  بداية الفكرة وحتى طرحها في السوق لحل مشكلة ما مع تحقيق عائد إستثمارى وتسجيل براءات الاختراع.

كما  تم الاتفاق على عقد ورشة عمل iDiscovery تنظمها وحدة الابتكار تهدف إلى مساعدة المشاركين على اكتشاف شغفهم، وأسلوبهم في ريادة الأعمال، وبناء عقلية ريادة الأعمال باستخدام بعض مبادئ المنطق السليم، كما ستتطرق الورشة إلى تناول بعض المبادئ لتحقيق النجاح، وطرق تحديد المشكلات وتحويلها إلى فرص ابتكارية محتملة.

وقد تم تكريم الفائزتين من كلية الألسن في مسابقات الابتكار التي عقدتها جامعة عين شمس العام الماضي، وهما إسراء جمال، خريجة قسم اللغة الإنجليزية، والفائزة بالمركز الثاني في مسابقة الابتكار التي عقدت على هامش مؤتمر جامعات الجيل الرابع، ويمنى بريقع، باحثة الماجيستير بقسم اللغة الإنجليزية والفائزة بالمركز الأول في مسار الباحثين، قطاع العلوم الإنسانية.

هذا وقد أعلنت وحدة الابتكار في نهاية الفعالية عن الأنشطة القادمة لها في العام الأكاديمي الجديد من ندوات وورش عمل والإعلان عن بداية الترشح لعضوية نادي الابتكار (iClub) الأسبوع القادم، وإطلاق النسخة الثانية من مسابقة الابتكار "ألسنيون يبتكرون" في ديسمبر.