بروتوكول تعاون بين مستشفيات جامعة عين شمس ورويال برومبتون وهيرفيلد

طلاب وجامعات

صورة من اللقاء
صورة من اللقاء
Advertisements


 

وقعت جامعة عين شمس برئاسة أ.د. محمود المتيني ممثلة في المستشفيات الجامعية والتي تعد أحد أكبر المؤسسات الطبية التعليمية في إفريقيا والشرق الأوسط، بروتوكول تعاون مشترك مع مستشفيات رويال برومبتون وهارفيلد الرائدة عالميًا في مجال أمراض القلب بلندن.

يشمل البروتوكول التعاون مع مستشفيات Royal Brompton وHarefield في لندن، وهي جزء من Guy’s and St Thomas ’Foundation Trust، في مجال خدمات جراحة القلب وبخاصة جراحة الشريان الأبهر وتطوير نظم الرعاية السريرية والتعليم والتميز البحثي بما يسمح بتوفير خدمات استثنائية ومستدامة في المستشفيات الجامعية.

 

 


و في كلمته أكد أ.د. محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس أن هذا التعاون يعد جزءًا  من مشروعنا لبناء المدينة الطبية بجامعة عين شمس، وأعرب عن سعادته بالتعاون مع مستشفيات رويال برومبتون وهريفيلد، باعتبارهم رواد في مجال جراحة القلب على مستوى العالم. لافتًا أن هذا التعاون يهدف لتدشين أول مركز متميز لجراحة الشريان الأورطي في الشرق الأوسط داخل مستشفيات جامعة عين شمس ؛ بما يرفع من مستوى الرعاية الطبية والصحية في مصر والمنطقة بأسرها.

وقال الدكتور ريتشارد جروكوت ماسون، العضو المنتدب لمستشفيات رويال برومبتون وهارفيلد: “ تتطلع مستشفيات رويال برومبتون وهارفيلد إلى العمل مع الزملاء في مستشفى جامعة عين شمس للاستفادة من خدمات القلب المتخصصة. نتطلع إلى شراكة ناجحة بين مؤسستنا ونأمل أن يؤدي ذلك إلى مزيد من التعاون المثمر في المستقبل. "

وقال السفير البريطاني في مصر، جاريث بايلي: “يسعدني أن مستشفيات رويال برومبتون وهارفيلد، من بين مستشفيات القلب والرئة الرائدة في العالم، تتعاون مع جامعة عين شمس. ستمكن هذه الاتفاقية مؤسستين متميزتين من توحيد الجهود لتقديم خدمة قلب عالمية المستوى للمواطنين المصريين. 


وأشار إلى أنه في عام 1983، أجرى فريق من الأطباء بقيادة جراح القلب المصري البريطاني الشهير البروفيسور مجدي يعقوب أول عملية زرع قلب ورئة بريطانية في مستشفى هارفيلد، لذلك من الرائع أن نرى استمرار التعاون مع هذا التعاون الأخير ".


وقال جراح القلب في مستشفيات رويال برومبتون وهارفيلد،  أولريش روزندال: "يسعدنا التعاون مع زملائنا في عين شمس من أجل تقديم أفضل الخدمات المتخصصة في مجال الشريان الأبهر لشعب مصر."

يذكر أن مستشفيات Royal Brompton وHarefield  قد انضمت إلى  مؤسسة Guy’s وSt Thomas’s NHS Foundation Trust، حيث جمعت ثلاثة مراكز قلبية مشهورة عالميًا جنبًا إلى جنب لإحداث ثورة في رعاية مرضى القلب لأجيال قادمة.