أسماء أبو اليزيد: تأكدت من نجاح المسلسل من جدة وحفيدتها

العدد الأسبوعي

أسماء أبو اليزيد
أسماء أبو اليزيد
Advertisements

رغم الهجوم الكبير عليه عند عرض موسمه الأول، إلا أن مسلسل «الاَنسة فرح» أصبح له قاعدة جماهيرية كبيرة على مدار العامين الماضيين وحتى بداية أولى حلقات موسمه الرابع، والتى تمتد أيضًا إلى موسم خامس، ما بين الحزن والنجاح ومشاعر متضاربة سيطرت على أبطال وصناع مسلسل «الآنسة فرح»، كان لكل منهم وجهة نظر فى سر هذا النجاح.

أكدت بطلة المسلسل أسماء أبو اليزيد، أنها ليست من الشخصيات التى تتوقع النجاح أو الفشل لشىء معين، وهو ما حدث أيضًا مع مسلسل «الاَنسة فرح»، موضحة أنها تعمل فقط بـ«حب»، قائلة: «أنا بسيبها على ربنا، وأن يحقق المسلسل هذا الصدى ويتابعه جمهور كبير وينتظر أحداثه وماذا سيحدث لتطور الشخصيات خصوصًا «فرح»، فهذا شىء رائع بالنسبة لى»، وأضافت «أسماء» «أنا كنت مرعوبة عندما عرض على الجزء الأول من الًانسة فرح خاصةً أنه أول بطولة مطلقة لى وأيضا أكثر من جزء»، موضحة أن أكثر شىء أزعجها عندما عرض عليها المسلسل أنها تعلم جيدًا أنها سوف تمل فى منتصف تصوير هذه الأجزاء، قائلة: «كنت عارفة إن أنا هزهق فى النص عشان أنا مليش خلق وكنت خايفة أفقد الشغف»، لكنها أوضحت أن ميزة مسلسل «الاَنسة فرح»، أن الأحداث تتطور والشخصيات كذلك يضاف لها تفاصيل جديدة فى كل جزء جديد.

وعن فكرة التعاون مع نفس فريق العمل لما يزيد على ١٠٠ حلقة، أكدت أسماء أن هذا التعاون كان من أمتع الأشياء بالنسبة لها فى المسلسل، خاصةً أنهم متعاونون بشكل كبير وطاقتهم إيجابية طوال الوقت، قائلة: «إحنا بنتعامل كأننا عيلة ورايحين بيتنا مش كأننا رايحين شغل»، وأوضحت أسماء أنها تأكدت من نجاح المسلسل عندما تقابلت مع سيدة كبيرة فى العمر ومعها حفيدتها وكلاهما تحدثا معها فى أحداث المسلسل وهو ما يؤكد أن المسلسل يتابعه أجيال مختلفة وتعتبره أكبر دليل على النجاح، وأكدت أسماء أن شخصية «فرح» أثرت فيها كثيرًا، على مدار تصوير ٥ أجزاء، موضحة أن هناك الكثير من الصفات التى تجمع بين شخصيتها الحقيقية وشخصية «فرح»، قائلة: «فرح شبهى فى حاجات كتير».

وعن كواليس التعاون مع رانيا يوسف وتجسيدها دور والدتها فى أحداث المسلسل، قالت «أسماء»: «أنا بحب رانيا أوى وهفضل أقول كده للأبد.. رانيا لذيذة وجدعة وملتزمة وفرفوشة وطاقتها حلوة أوى فى اللوكيشن.. هى ست جميلة بكل المقاييس».

وبخصوص أصعب مشهد مر على أسماء خلال تصوير الـ ٥ مواسم من المسلسل، أوضحت أنه مشهد جمع بينها وبين «ماجد الألفى» الذى يجسده الفنان تامر فرج، وهو المشهد الذى كانت تصارحه فيه أنها لا تحبه لأنه ماجد الألفى الفنان بل تحبه لأنه والدها، وأكدت أسماء أن الصعوبة تمثلت فى هذا المشهد لأنها تخيلت أنها تتحدث مع والدها فى الحقيقة رحمه الله، قائلة: «كنت متأثرة فعلًا وده اللى صعب المشهد عليا».

وعن كيفية اختيارها للأدوار بشكل عام، أكدت أسماء أنها لا تتعمد اختيار شخصيات تشبهها فى الواقع، لكنها تعطى الشخصية التى ستلعبها من روحها الحقيقية، وأن هذه هى مهنة الفنان من وجهة نظرها، وهى أن يضيف لورق الشخصية التى سيلعبها، لدرجة أن الجمهور فى بعض الأحيان يشعر أن الفنان لا يمثل وأن هذه هى شخصيته الحقيقية بالفعل، مضيفة أن ليست كل الشخصيات التى لعبتها متشابهة فى الصفات، خاصةً أنها لعبت شخصية «نوجا» فى مسلسل «هوجان» أمام محمد عادل إمام، وهى شخصية باعت مبادئها أمام الأموال.

وعبرت أسماء عن فكرة تقبلها لبعض الانتقادات التى توجه لها فى بعض الأحيان عن طريق «السوشيال ميديا»، لكن فى حالة واحدة فقط وهى إذا شعرت أن هذا الشخص غرضه أو غرضها الحقيقى هى النصيحة الحقيقية وليس للتقليل منها بشكل عام دون إبداء أسباب.

وأكدت أسماء أنها تعمل حاليًا فى مسلسل «الجسر» مع بيتر ميمى، وتنتظر عرض فيلم «قمر ١٤» أيضًا بعد عرضه الأول فى مهرجان الجونة السينمائى.