مطران المنيا يترأس قداس المئوية الأولى لانتقال مؤسسة رهبنة فرنسيسكانيات صغيرات القلب المقدس

أقباط وكنائس

جانب من القداس
جانب من القداس
Advertisements

ترأس صاحب النّيافة الأنبا باسيليوس فوزي، مطران إيبارشية المنيا للأقباط الكاثوليك،  صباح اليوم، صلاة القداس الإلهي، بمناسبة الاحتفال بمرور مائة عام على انتقال الأم الطوباوية ماريا مارجريتا كاياني، مؤسسة رهبنة فرنسيسكانيات صغيرات القلب المقدس، وذلك بكنيسة السيدة العذراء ومار يوحنا بمنسافيس.

كان فى استقبال نيافته الأب عمانوئيل عبدالله، وكيل المطرانية، والأب يوحنا صموئيل، راعي الكنيسة، والشماس الإكليريكي باسم جاد، وراهبات فرنسيسكانيات صغيرات القلب المقدس، وشعب الرعية. وألقى نيافة الأنبا باسيليوس العظة بعنوان "أنواع الاشواك"، مختتمًا القداس والاحتفال بالصلاة والبركة الرسولية الختامية للحاضرين.

الجدير بالذكر أن هذه الزيارة تأتي في إطار اهتمام ومتابعة الأب المطران للأحوال الرعوية للكنيسة، ومشاركة الأخوات الراهبات الاحتفال بالذكرى المئوية الأولى للميلاد السماوي لمؤسسة الرهبنة.