انتحار فرد أمن شنقا بالحوامدية بسبب تركه لعمله

حوادث

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
Advertisements

أقدم فرد أمن إداري على الانتحار شنقا داخل منزله بمركز الحوامدية جنوب الجيزة، بسبب مروره بضائقة مالية.

تلقى اللواء مصطفى البكري مدير قطاع الجنوب إشارة من مأمور مركز الحوامدية بالعثور على جثة داخل منزل بشارع عبده قاسم.

وجه العميد أحمد خلف رئيس قطاع الجنوب بسرعة التوجه إلى محل البلاغ والوقوف على ملابساته كاملة.

المعاينة أثبتت أن الجثة لفرد أمن إداري يبلغ من العمر 55 سنة، يرتدي ملابسه كاملة، انتحر شنقا.

حسب التحريات التي أشرف عليها العقيد محمد مختار مفتش جنوب الجيزة، ترك الخمسيني وظيفته بإحدى الشركات منذ أشهر، وبات يعاني من ضائقة مالية دفعت زوجته لترك المنزل منذ يومين ليقرر التخلص من حياته.

جرى إيداع الجثة المشرحة وتحرير المحضر اللازم بالواقعة وأحاله اللواء رجب عبد العال مدير أمن الجيزة إلى النيابة العامة للتصريح بالدفن.