إيداع قاتل زوجته بالخصوص مستشفى الأمراض النفسية لبيان سلامة قواه العقلية

محافظات

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements

قررت محكمة جنايات بنها الدائرة السابعة، إيداع تاجر متهم بقتل زوجته بالخصوص، بدعوى شكه في سلوكها وادعائه الجنون والمرض النفسي، مصحة الأمراض العقلية والنفسية بالعباسية، وندب لجنة خماسية جديدة بدلًا من اللجنة التي أصدرت التقريرين السابقين بشأن المتهم والذي جاء بهما أنه سليم القوى العقلية وقت ارتكاب الحادث.

وصدر القرار برئاسة المستشار ياسر كمال الدين ياسين رئيس محكمة جنايات بنها، وعضوية المستشارين إيهاب فاروق فتح الباب ومحمود عبد الحميد السعدني وأمانة سر نادر السقا سكرتير الدائرة.

وحددت محكمة جنايات بنها، جلسة اليوم الثاني من دور يناير المقبل لنظر الدعوى وعلى اللجنة إيداع تقريرها قبل الجلسة المحددة مع استمرار حبس المتهم.

وتعود القضية إلى ورود بلاغًا لأجهزة أمن القليوبية بالعثور على جثة "سميرة خ" مصابة بطلق ناري خرطوش داخل منزلها بالخصوص، بأحد العقارات، وتشكل فريق بحث جنائي وتوصلت جهود رجال المباحث إلى أن وراء الواقعة زوج القتيلة "روماني.ف" تاجر، ارتكب جريمته مدعيًا سوء سلوكها وشكه فيها، حيث أطلق عليها الرصاص من فرد خرطوش عيار 12 ما أسفر عن وفاتها، وفر هاربًا.

وألقي القبض على المتهم وأرشد عن السلاح المستخدم في الحادث، وأحيل للنيابة حيث حاول خلال التحقيقات إدعاء الجنون وأنه مصاب بحالة نفسية، وقررت النيابة حبسه 4 أيام فيما أحالته النيابة الكلية ببنها للمحاكمة الجنائية ووجهت له تهمة القتل العمد لزوجته وحيازة سلاح ناري وذخائر دون ترخيص.