خاص - مولينا: تم اتخاذ قرارات حاسمة بعد تحقيقات فرنسا.. وهذه معلوماتي عن الكرة المصرية

الفجر الرياضي

رومان مولينا
رومان مولينا
Advertisements

 

شهدت الفترة الأخيرة ظهور العديد من التحقيقات المثيرة للجدل داخل كرة القدم العالمية، بعدما كشف الصحفي الفرنسي الشهير رومان مولينا، الكثير من الجرائم داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم.

واختص مولينا، موقع "الفجر الرياضي"، للحديث عن القرارات التى اتخذها الفيفا بعد تحقيقاته، بالإضافة إلى التحقيقات التى يعمل عليها الآن داخل الكرة العربية والأفريقية.

ما الدافع من هذه التحقيقات وهل هناك تحرك من قبل المسؤولين لكشف هذه الحقائق؟

حسنًا.. لقد صنعنا قصة الاعتداء الجنسي في منغوليا، والتى أدت إلى حظر الرئيس ونائب الرئيس مدى الحياة، حيث تعرض الفيفا لانتقادات بسبب تعامله مع شكاوى التحرش الجنسي والاعتداء الجسدي في كرة القدم للفتيات بعد أن تبين أنه لم يعلن ​​عن حظر عالمي للمدرب، وإذا تم حظر الأفراد بعد التحقيق، فيجب توسيع هذا الأمر وتسجيله دوليًا.

وجاء رد الفيفا كالآتي: "يجب أن يكون اللاعبون والأندية والاتحادات قادرين على الوصول إلى هذه السجلات لحماية أنفسهم وأولئك الذين يتحملون مسؤوليتهم ".

"نظرًا لخطورة هذه القضايا التي غالبًا ما تكون جنائية بطبيعتها، يتم إبلاغ جميع العقوبات في المقام الأول من قبل هيئة التحقيق المعنية".

"أن القرارات التي تتخذها لجنة الأخلاقيات المستقلة "يتم إبلاغها حسب تقديرها".

هل هناك أي تحقيقات جديدة تعمل عليها الآن وهل لديك معلومات عن الكرة المصرية؟

نعم أعمل الآن تحقيقًا حول الاعتداء الجنسي في اتحاد كرة القدم في إفريقيا، وبحث عن الألعاب التى أريدها في سوريا ولبنان، مؤخرًا.

والآن لا توجد أي معلومات عن الكرة المصرية، وأضاف مازحًا: "سيكون هناك معلومات قريبًا".

متى ستُنشر تحقيقات الاتحاد الأفريقي؟

سوف يتم نشرها بداية الأسبوع المقبل في صحيفة الجارديان، وسيكون هناك واحد آخر بعد ذلك بقليل عن الاعتداء الجنسي أيضًا.