محافظ بني سويف: لم نُرشح أي مركز للمرحلة الثانية بـ "حياة كريمة" حتى الآن

محافظات

الدكتور محمد هاني
الدكتور محمد هاني غنيم ـ محافظ بني سويف
Advertisements

صّرح الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، اليوم السبت، بإن المحافظة لم ترشح أي مراكز للمرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" مؤكدًا على أنه لم يتم إختيار أي مراكز بشكل رسمي حتى الآن، وأن المحافظة لا ترشح مراكز بعينها.

محافظ بني سويف

جاء ذلك في تصريح صحفي لمحافظ بني سويف، عقب إعلان عددًا من اعضاء مجلسي النواب والشيوخ بالمحافظة، أنه تم ترشيرح مركزي "سمسطا والفشن" من قِبل محافظة بني سويف ووزارة التخطيط للمرحلة الثانية من المبادرة الرئاسية لتطوير القرى "حياة كريمة".

ونفي محافظ بني سويف، ما تم تداوله مؤكدًا أن المحافظة لا ترشح مراكز بعينه، وأنه لم يتم إختيار أي مراكز بشكل رسمي حتى الآن للمرحلة الثانية، بعد إختيار 66 قرية بمركزي ببا وناصر ضمن المرحلة الاولى للمبادرة الجاري تنفيذها حاليًا.

مبادرة حياة كريمة

وكان محافظ بني سويف، أعلن، في بيان سابق، على أن الموقف التنفيذي لمشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة يسير الشكل المطلوب حسب الجدول الزمني المحدد، حيث أن نسب ومعدلات التنفيذ يتم متابعتها ميدانيا على مدار اليوم، مشيرا إلى تكليفاته لرؤساء المدن المعنيين ورؤساء القطاعات ذات الصلة  بأهمية التواجد الميداني بشكل دائم، والتنسيق مع منسقي المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" للوقوف على المستجدات أولا بأول، وتذليل العقبات التي قد تواجه سير الأعمال بأسرع وقت ممكن.

عضو مجلس النواب

ومن جانبه أكد النائب الدكتور علي بدر، أمين سر لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، أنه تواصل هاتفيًا مع الدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف، بشأن ما تداول عن ترشيح مركزي سمسطا والفشن للمرحلة الثانية بمبادرة "حياة كريمة" وهو ما نفاه المحافظ وأكد على عدم صحته.

وأوضح عضو مجلس النواب عن محافظة بني سويف، أن المشروع القومى لتطوير قرى الريف المصري "حياة كريمة" يمثل مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لتطوير قرى مصر ورفع مستوى المعيشة لأكثر من نصف السكان، وأن المحافظات لا تُرشح مراكز لمسؤولي المبادرة، بل يتم إدراج المراكز بناءًا على عدة معايير لتحقيق الهدف من المشروع.

وأشار عضو النواب، إلى أن المعايير تتمثل في الآتي: نسبة فقراء المركز من إجمالي السكان، وعدد القرى التى يزيد فيها الفقر عن 55% فى المركز، ونسبة تركز قرى مراكب النجاة "الهجرة غير الشرعية"، ونسبة تركز القرى ذات الطبيعة الأمنية، ونسبة الأميين الأفراد الذين عمرهم 15 عامًا أو أكثر، ونسبة الأسر التى تعولها إناث  "معدل الإعالة"، ونسبة الأسر المحرومة من شبكة مياه عامة، ونسبة الأسر المحرومة من الاتصال بشبكة عامة للصرف الصحي، ونسبة الأسر المحرومة من الاتصال بشبكة عامة للصرف الصحي، بناءًا على احصائيات وبيانات دقيقة من مجلس الوزراء.

66 قرية بـ حياة كريمة

يُذكر أنه قد تم إدراج قرى مركزي ببا وناصر بمحافظة بني سويف وعددها 66 قرية، ضمن المرحلة الاولى للمشروع القومي لتطوير القرى على مستوى محافظات الجمهورية لإحداث تطوير شامل بمستوى الخدمات والمرافق بتلك القرى، من خلال تحسين خدمات البنية الأساسية من توافر خدمات مياه الشرب والصرف الصحي، الكهرباء، الطرق، الاهتمام بالنظافة والبيئة، وتطوير مستوى الخدمة الصحية ومراكز الشباب، والعمل على تحسين مستوى الدخل بتنويع مصادره، بما يسهم في تطوير المهمة الرئيسية للقرية والاستفادة من المزايا النسبية التي تتمتع بها واستثمار طبيعة ونشاط الاقتصادي القائم على الزراعة والصناعات الحرفية.