الأعراض الكاملة لمتحور كورونا الجديد "أوميكرون"

تقارير وحوارات

فيروس كورونا
فيروس كورونا
Advertisements

سيطرت حالة من الجدل خلال الساعات الأخيرة بسبب ظهور متحور كورونا الجديد "أوميكرون"، وهو ما أدى إلى بحث المصريين في أعراض ذلك المتحور.

يذكر أن تلك السلالة ظهرت في جنوب إفريقيا، وأدى اكتشاف باحثين في 23 نوفمبر، للمتحورة متعددة الطفرات إلى حالة من الهلع في العالم ما أدى لإلغاء كثير من الرحلات الجوية، فيما وصفت منظمة الصحة العالمية المتحورة بأنها "مصدر قلق"، يحاول العلماء تحليلها لفهم سلوكها وأثر اللقاحات عليها.

وقال الدكتور محي الدين الشيخ، أستاذ المناعة بجامعة ماري كوين بلندن، إن النسخة الجديدة أوميكرون ظهر بها 50 تحورا مع بعض منها 17 تحورا في المنطقة المسؤولة عن الإصابة بالمرض.

وحذر علماء من متحور جديد من فيروس كورونا المسبب لمرض "كوفيد -19"، بسبب وجود عدد هائل من الطفرات فيه، ما يجعله تهديدا كبيرا على الصحة العامة.

ارتفاع شديد في العدوى 
وأوضحت منظمة الصحة العالمية  أن هذا المتحور الجديد يرتبط بواحد من تغييرين رئيسين عن الإصابة بالسلالة التقليدية للفيروس: ارتفاع شديد في العدوى، وارتفاع في صعوبة الكشف عنه وفي فعالية التطعيم والعلاجات.

أعراض مشابهة للمتحورات الآخرى
وذكرت السلطات الصحية في جنوب إفريقيا أن الأعراض المصاحبة للإصابة بهذا المتحور لا تختلف عن أعراض الإصابات الأخرى، لكن هناك مخاوف أن لا توجد أعراض بالأساس لدى بعض المصابين كما جرى مع متغير دلتا.

أبرز أعراض السلالة الجديدة 
وحسب تقارير، فالمتحور الجديد يمثل مرضا خفيفا مع أعراض تتمثل في التهاب العضلات والإرهاق لمدة يوم أو يومين مع الشعور بعدم الراحة حتى الآن، والمصابون لا يعانون من فقدان حاسة التذوق أو الشم، وقد يكون لديهم سعال خفيف. ولا توجد أعراض بارزة.


وظهر فيروس كورونا التاجي المستجد "كوفيد-19"، في الصين في نهاية 2019 وبداية 2020، ومن ثم انتشر بعدها في أغلب دول العالم وصنفته منظمة الصحة العالمية كوباء عالمي بعد تخطيه حدود الصين وانتشاره بشكل كبير، وذلك في مارس 2020.