تصنيع متفجرات ومشاركة في تجمهرات.. ننشر نص اعترافات أبو الفتوح و4 آخرين

حوادث

عبد المنعم أبو الفتوح
عبد المنعم أبو الفتوح
Advertisements

حصلت الفجر، على نص التحقيقات في اتهام 25 متهمًا على رأسهم عبد المنعم أبو الفتوح عضو مكتب إرشاد الجماعة السابق ورئيس حزب مصر القوية ونائبه محمد علي القصاص ونجله أحمد عبد المنعم أبو الفتوح  والقيادي محمود عزت القائم بأعمال مرشد جماعة الإخوان المسلمين، بتهمة نشر وإذاعة أخبار كاذبة عن اتفاقية جزيرتي تيران وصنافير، فقد أشاعوا كذبًا ارتكاب مؤسسات الدولة لجرائم الإخفاء القسري، وذلك في القضية رقم 1059 لسنة 2021 جنايات أمن دولة طوارئ التجمع الخامس، والمقيدة برقم 440 لسنة 2018 حصر أمن الدولة العليا، إلي محكمة جنايات أمن الدولة طوارئ.

وجاء في اعترافات المتهم الثالث عبد المنعم أبو الفتوح عبد الهادي أبو سعد عضو مكتب إرشاد الجماعة السابق ورئيس حزب مصر القوية – بالتحقيقات – بسبق انضمامه لجماعة الإخوان حتى عام 2000 وإعلانه ذلك عام 2009، وبتأجيره مزرعة مملوكة لزوجته إلى آخر.

بينما قرر المتهم الخامس عشر معاذ نجاح منصور الشرقاوي – بالتحقيقات – بمشاركته في تجمهرات جماعة الإخوان بمحيط سكنه التي أعقبت فض تجمهري الجماعة برابعة والنهضة، وبتعرفه خلالها بآخرين واتفاقهم على وضع أجسام معدنية متصلة بمؤقت زمني تشبه العبوات المفرقعة بمحيط أحد مقار اللجان الانتخابية التي كانت معدة لاستفتاء المواطنين على تعديلات الدستور المصري بغرض إثارة الرعب والفزع بين القائمين على تأمينها والمترددين على مقرها، وكاتفاقهم أخفوها بمحيط المقر.

وأضاف بمشاركته – في غضون عامي 2014، 2016 – في تجمهرات الجماعة بنطاق مسجد مصطفى محمود بمنطقة المهندسين، والتي اضطلع خلالها المتجمهرون بمقاومة أفراد الشرطة وإطلاق الأعيرة النارية عليهم، وبمشاركته بتجمهرات الجماعة بنطاق جامعة طنطا تضامنًا مع من وصفهم بـ" المعتقلين من جماعة الإخوان".

وقرر المتهم الثاني والعشرون عمر صلاح عبد الحكيم بطيحة – بالتحقيقات - بمشاركته والمتهمين الحادي والعشرين/ أحمد محمد عبد الحميد عقاب، والمتهم الثالث والعشرين / محمود عبد العزيز عبد العاطي عبد الحميد حميد، والمتهم الرابع والعشرين/ أحمد ياسر على عبد الحفيظ بتجمهرات جماعة الإخوان على إثر عزل قيادي الجماعة المتوفى / محمد مرسى خلال العامين 2015 و2016، وبعلمه من المنضمين إليها المتهمين التاسع عشر حسام محمد عقاب حميد، والمتهم العشرين أيمن محمد عقاب حمید؛ وأنهى باتخاذه والمتهمين والثالث والعشرين والرابع والعشرين – في غضون عام 2017 وعلى إثر ملاحقتهم أمنيًا – من مزرعة يديرها المتهمان التاسع عشر والعشرون - خاصة بالمتهم الثالث / عبد المنعم أبو الفتوح · - كائنة بقرى المغتربين مأوى لهم حتى ضبطوا فيها.

وكما قرر المتهم الثالث والعشرون/ محمود عبد العزيز عبد العاطي عبد الحميد حسن حميد بالتحقيقات بعمله بالمزرعة الكائنة بنطاق وادي النطرون بقرى المغتربين، الخاصة بالمتهم الثالث/ عبد المنعم أبو الفتوح والتي تولى إدارتها المتهم العشرون/ أيمن محمد علي عقاب حميد، ووقوفه على هرب الأخير من الملاحقات الأمنية على إثر انضمامه لجماعة الإخوان.

وأقر المتهم الخامس والعشرون / عطية عاشور عطية مبروك – بالتحقيقات – بانتظامه في أسرة ضمت أعضاء بجماعة الإخوان، وتلقيه في كنفها دروسًا تربوية وتثقيفية على منهاج الجماعة واقفًا منها على أهدافها، وتلقيه دعوة من عضوها للانضمام إليها؛ وبدأبه على انتظامه بأسرتها حتى عام 2000. 

وأضاف بمشاركته في تجمهر الجماعة برابعة العدوية في غضون عام 2013 إثر عزل المتوفى / محمد مرسي - کتکلیفه - ومشاركته في تجمهرات الجماعة التي أعقبت فض ذلك التجمهر بنطاق سكنه بمركز حوش عيسى بمحافظة البحيرة؛ بغرض إعادة الجماعة إلى سدة الحكم، وأنهى بدعوته من المتهم العشرين / أيمن حميد عقاب – المنضم للجماعة للعمل بمزرعة يتولى إدارتها خاصة بالمتهم الثالث / عبد المنعم أبو الفتوح.