برلماني: مذكرة لرئيس الوزراء لتأخير تطوير مبنى طوارئ مسشتفى قنا

أخبار مصر

مجلس الشيوخ
مجلس الشيوخ
Advertisements

تقدم النائب أحمد عبدالماجد الأحمر، أمين سر لجنة الصحة بمجلس الشيوخ، بإقتراح برغبة بشأن تأخر تنفيذ مبني طوارئ مستشفى قنا العام، مضيفا أن اللجنة ناقشت الأمر على مدار  ثلاثة اجتماعات بحضور ممثلي وزارات الصحة والسكان والتخطيط والتنمية المحلية وهيئة الأبنية التعليمية، بينما تغيب ممثل محافظة قنا عن الاجتماعات.


و أوضح عبدالماجد، في بيان له اليوم، أن المشروع تمويل من البنك الدولي في إطار تنفيذ برنامج التنمية المحلية لتنمية صعيد مصر بمبلغ ٥٠ مليون جنيه تم توريدها إلي هيئة الأبنية التعليمية منذ شهر يناير الماضي وهدد البنك الدولي بسحب مبلغ التمويل لعدم الجدية، مشيرا إلي أن الإجتماعيات انتهت إلى تنسيق العمل بين الجهات المختلفة علي أن يتم طرح المشروع خلال أسبوعين من تاريخه، متعهدا بمتابعة الأمر  لحين الانتهاء من المشروع.


وأشار أمين سر لجنة الصحة بالشيوخ إلى أن اللجنة أوصت برفع مذكرة إلى رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، بسبب هدم مبني العيادات الخارجية بمستشفي قنا العام بغرض تنفيذ المشروع بالتطوير منذ عام ولم يحدث شئ حتى الآن وذلك في ظل احتياج المحافظة لكافة الخدمات الطبية التي تقدمها المستشفى في ظل جائحة فيروس كورونا، متضمنة أيضا استياء أعضاء اللجنة من تغيب ممثل محافظة قنا والتمثيل الضعيف لوزارة الصحة والسكان وهيئة الأبنية التعليمية داخل اجتماعات اللجنة.


وأوضح النائب، أن البنك الدولي هدد بسحب تمويل المشروع بسبب عدم جدية المسؤلين عن التنفيذ في محافظة قنا، مما يعود بالسلب على أهالي المحافظة الذين هم في أمس الحاجة إلى تطوير المستشفى للاستفادة القصوى من الخدمات الطبية الجيدة، بجانب أنه يعطي صورة سلبية بعدم التنسيق بين الجهات المعنية التنفيذ وأيضا يعطي انطباع سلبي لدى البنك الدولي مما يحرم محافظة قنا من العديد من المشروعات التنموية التي يقدمها ويدعمها البنك الدولي.