السفير الفرنسي بالقاهرة يسجل إعجابه بأسلوب عرض آثار متحف الحضارة بالفسطاط

أخبار مصر

السفير الفرنسي بالقاهرة
السفير الفرنسي بالقاهرة
Advertisements

سجل السفير مارك باريتي Marc Baréty سفير دولة فرنسا بالقاهرة، وإعجابه بالقطع الأثرية المميزة في المتحف القومي للحضارة المصرية، والتي تمثل الحضارة المصرية العريقة عبر العصور، وأعرب عن إعجابه بإسلوب العرض المتحفي لهذه القطع الأثرية.

جاء ذلك خلال زيارة باريتي للمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط،  حيث كان في استقباله الدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف، والأستاذة فيروز فكري نائب الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف للإدارة والتشغيل.

وقام الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف بالترحيب بالسفير وتقديم نبذه عامة له عن المتحف ومقتنياته.

وخلال الجولة قام السفير بزيارة قاعة العرض المركزي وقاعة المومياوات، كما استمع لشرحِ من الدكتورة عبير أبو المجد كبير أثريين المتحف عن المقتنيات الأثرية المعروضة بالمتحف وقاعاته.

وأشار إلى حرصه على زيارة المتحف لمشاهدة المومياوات الملكية والتي تم نقلها من المتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية.

وتعد هذه الزيارة هي أحد الزيارات التي تقوم بها الشخصيات العامة والهامة للمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، منذ افتتاحه واستقباله للمومياوات الملكية في موكب مهيب من المتحف المصري بالتحرير في أبريل الماضي.