البورصة تسجل خسائر سوقية تصل إلى 19.8 مليار جنيه خلال شهر نوفمبر

الاقتصاد

البورصة المصرية
البورصة المصرية
Advertisements

كشف التقرير الشهري للبورصة المصرية عن تسجيل البورصة خسائر بنحو 19.8 مليار جنيه خلال تعاملات شهر نوفمبر وسط هبوط جماعي للمؤشرات، وذلك عقب إعلان الدول الأفريقية عن بداية انتشار متحور جديد لكورونا والذي تسبب في تراجع  جميع البورصات العربية  والأوروبية ونشوب حالة من التوتر والهلع في الأسواق بشكل عام.

 

وأغلق رأس المال السوقي للأسهم المقيدة بسوق داخل المقصورة عند مستوى 722 مليار جنيه، مقابل 741.8 مليار جنيه بنهاية أكتوبر، بتراجع 2.66%.

 

وكشف التقرير الشهري للبورصة المصرية عن تراجع  مؤشر ايجى اكس 30 عند 11،395.6 نقطة، بنحو 0.22 %. بينما سجل مؤشر EGX70 EWI 7.67% هبوطا مغلقا الفترة عند 2،127.84 نقطة، بينما سجل مؤشر S&P ارتفاعا بنحو 0.41% مغلقا الفترة عند 1،819.12 نقطة.

و بالنسبة لمؤشر EGX30 capped فقد سجل انخفاضا بنحو 0.41 % مغلقا عند 13،479.06 نقطة. بينما سجل مؤشر EGX100 EWI انخفاضا بنحو 5.54 % مغلقا الفترة عند 3،105.14 نقطة.

 

وتراجعت إجمالي قيمة التداول خلال الشهر الماضي إلى 80.1 مليار فى حين بلغت كمية التداول نحو 8،253 مليون ورقة منفذة على 855 ألف عملية، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 101.7 مليار جنيه وكمية تداول بلغت 12،522 مليون ورقة منفذة على 821 ألف عملية خلال الشهر قبل الماضي.

هذا وقد استحوذت الأسهم على 27.77 % من إجمالي قيمة التداول داخل المقصورة. فى حين مثلت قيمة التداول للسندات نحو 72.23 % خلال الشهر.

وإستحوذت  تعاملات المصريين بالبورصة المصرية  علي نسبة 71.9 % من إجمالي التعاملات على الأسهم المقيدة، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 18.1 % والعرب على 10.0 % وذلك بعد استبعاد الصفقات. وقد سجل الأجانب صافي بيع بقيمة 998.5 مليون جنيه بينما سجل العرب صافي شراء بقيمة 506.5 مليون جنيه وذلك بعد استبعاد الصفقات.

و الجدير بالذكر أن تعاملات المصريين مثلت 82.5 % من قيمة التداول للأسهم المقيدة منذ أول العام بعد استبعاد الصفقات، بينما سجل الأجانب 10.4 % وسجل العرب 7.1 % وقد سجل الأجانب صافي بيع بنحو 5،688.4 مليون جنيه وسجل العرب صافي شراء بنحو 2،373.3 مليون جنيه وذلك على الأسهم المقيدة بعد استبعاد الصفقات منذ بداية العام.