أمير القصيم يرعى حفل تخريج 421 من متدربي المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية

السعودية

بوابة الفجر
Advertisements

أكد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم أن الوطن يزخر بالأبناء البررة والعصاميين، الذين يبذلون الغالي والنفيس له، عادًّا إياهم الاستثمار الحقيقي للوطن بتعليمهم وتدريبهم وإعدادهم للمستقبل.

جاء ذلك خلال رعاية أمير منطقة القصيم لحفل تخريج (421) من متدربي المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية، بحضور معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية المهندس صالح الجاسر، ومعالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد الفهيد، ومعالي رئيس مجلس إدارة المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية الدكتور رميح الرميح، ووكيل إمارة القصيم الدكتور عبدالرحمن الوزان، وعدد من المسؤولين بالمنطقة، بمركز الملك خالد الحضاري بمدينة بريدة.

ووصف هذه المناسبة بالغالية على قلوب الجميع، مستحضرًا بداية إنشاء خطوط السكك الحديدية بعهد الملك المؤسس الملك عبدالعزيز -طيب الله ثراه -، لربط العاصمة الرياض من قلب الصحراء في ذلك الوقت بالمنطقة الشرقية، مؤكدًا أن هذا المشهد يتجلى أمامه بتخريج هذه الدفعة من خريجي المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية، لافتًا إلى أن العمل في هذا الوطن هو عمل تكاملي كلٌّ يؤدي دوره حسب اختصاصه ومسؤوليته، داعيًا الخريجين إلى مواصلة المسيرة والإبداع لخدمة الوطن الغالي.

وتخلل الحفل عرض مرئي يحكي مسيرة الخطوط الحديدية بالمملكة وما تحقق لها من تطور وتوسع في مساراتها كافة.

من جانبه، قدم معالي رئيس مجلس إدارة المعهد السعودي التقني للخطوط الحديدية شكره لسمو أمير القصيم على رعايته حفل الخريجين، مبينًا دعم القيادة الرشيدة للاستمرار في تقديم البرامج النوعية لهذه الصناعة، في عدد من الاختصاصات الفنية والنوعية بوصفها قيادة القطارات وصيانتها، مشيرًا إلى أن الخريجين أمضوا عامين تلقوا فيها العديد من البرامج التعليمية والتدريبية المكثفة في أحد أهم القطاعات الحيوية.

من جهته، بيَّن معالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والتدريب المهني سعي المملكة إلى تعزيز قوة العمل الوطنية التي تواكب متطلبات سوق العمل لتحقيق الكفاءة الإنتاجية باهتمامها بقطاع التدريب والتعليم، ودعم التوسع الكمي في المنشآت التدريبية وسن الأنظمة الرامية إلى زيادة معدلات التوظيف والتوطين، مضيفًا أن 38 معهد وأكاديمية بمختلف مناطق المملكة أُسِّست لدعم قطاعات للنقل والنفط والطاقة والسياحة لتسهم في دعم برامج التوطين، حيث بلغ عدد الخريجين 40 ألف شاب وشابة.

بدوره قال معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية المهندس صالح الجاسر: "نحتفل اليوم بتخريج دفعة من متدربي معهد سرب الذي يعـد مصدرًا للرجال الذين يقومون بإدارة وتشغيل وصيانة خطوط القطار بالمملكة، هذه الخطوط الحيوية التي تنقل سنويًا ما يزيد عن 12 مليون طن و3 ملايين راكب بأطوال تتجاوز 5500 كم2".