بلغاريا تبحث إنشاء منطقة اقتصادية خاصة في محور قناة السويس

الاقتصاد

جانب من زيارة وزيرة
جانب من زيارة وزيرة الاقتصاد البلغارية للمنطقة الاقتصادية
Advertisements

كشفت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، عن إبداء دولة بلغاريا رغبتها في  إنشاء منطقة اقتصادية خاصة بها داخل اقتصادية قناة السويس على غرار المناطق الاقتصادية التي وقعت دولها اتفاقيات مع المنطقة خلال الفترة الماضية.

 

ونجحت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس خلال الفترة الماضية، في إقناع العديد من الدول من بينها الصين وروسيا  في إقامة مناطق صناعية خاصة ببلادهم داخل المنطقة الاقتصادية قائمة على صناعات واعدة مثل البتروكمياويات والسيارات.

 

جاء هذا خلال استعراض وليد جمال الدين المدير التنفيذي للهيئة العامة للمنطقة للاقتصادية لقناة السويس،سبل التعاون المشترك مع الهيئة، وكذلك فرص الاستثمار بالمنطقة والتعرف على الصناعات الموجودة والمستهدفة للمنطقة في مجالات متنوعة  مع دانييلا فيزيفا وزيرة الاقتصاد البلغارية والوفد المرافق لها؛ بحضور "ديان أنجليوف كاتراتشيف" سفير بلغاريا بالقاهرة، حيث أكد أن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس أحد أهم المشروعات القومية التي توليها الدولة المصرية اهتمامًا كبيرًا ولذلك تعمل الهيئة على العمل في الجوانب السابقة في إطار السياسات العامة للدولة، ومن أهم هذه المرتكزات التوجه نحو توطين الصناعات الدوائية وكذلك البطاريات الكهربائية ومستلزمات صناعات المركبات التي تُنقذ بالفعل في شرق بورسعيد مع كبار الشركات الخاصة والعالمية لسد الاحتياجات العالمية والإقليمية في هذا القطاع، فضلًا عن توجه الهيئة الحالي في توطين صناعات الهيدروجين الأخضر، وذلك بالتوازي مع العمل على حماية البيئة وتطبيق التنمية المستدامة في جميع مواقع الهيئة.

وأوضحت المنطقة الاقتصادية في بيان لها اليوم، أن الوزيرة البلغارية  بحثت  آليات إنشاء هذه المنطقة والحوافز التي ستتمتع بها والفرص أمام الشركات البلغارية، حيث يدرس الجانب البلغاري أفضل طرق التعاون مع المنطقة الاقتصادية لقناة السويس،مشيدة بما تشهده مصر من مشروعات تنموية ضخمة وتطورات هامة على مختلف الأصعدة وبالنشاط الملحوظ في تعميق وتوطين الصناعات التي يتجه العالم نحوها، قائلة "أنتم على الطريق الصحيح".

وأضافت " المنطقة" أن الوزيرة  أكدت وجد فرص هامة لتعزيز التعاون بين الجانبين، حيث أبدت اهتمامًا بالتعرف على خطة المنطقة الاقتصادية بشأن التركيز على الصناعات الدوائية وصناعة البطاريات الكهربائية ومستلزمات المركبات، ومرتكزات عمل المنطقة نحو توطين صناعة الهيدروجين الأخضر وكذلك ماتقوم به الهيئة لحماية البيئة داخل مناطقها وموانئها التابعة.