مستشفى السويس العام تنقذ طفلة الـ ٤ سنوات من بتر ساقيها بعد تعرضها لحادث سير

محافظات

إسعاف-أرشيفية
إسعاف-أرشيفية
Advertisements

نجحت مستشفى السويس العام في إنقاذ حياة طفلة عمرها أربعة سنوات وذلك عقب تعرضها لحادث سير نتج عنه كسر مضاعف بعظام الفخذ والساق والركبة اليمنى وقطع كامل لشرايين وأوردة الساق اليمنى خلف الركبة وقطع بعضلات الساق الخلفية وفقدان لجزء كبير من الجلد مع وجود نزيف حاد يهدد حياة الطفلة مع وجود إحتمالية كبيره لفقدان طرف الطفلة وعمل بتر أعلى الركبة نظرًا لانقطاع التروية الدمويه للساق.

 

وقال الدكتور إسماعيل الحفناوي وكيل وزارة الصحة بالسويس إنه فور وصول الطفلة للمستشفى العام  تم عمل تدخل طارئ بواسطة الدكتور محمد أبومنصور استشاري جراحة الأوعية الدموية بمعاونة الدكتور محمد البنا أخصائي جراحة الأوعية الدموية وتم  التحكم في النزيف ثم أخذ رقعة وريدية من الوريد الصافي الأعظم بالطرف السفلي الأيسر وتم عمل إصلاح للشرايين والأوردة بواسطة الرقعة الوريدية وإعادة الدورة الشريانية والوريدية لطرف الطفلة بنجاح وإنقاذ حياة الطفلة وكذلك إنقاذ ساقها من البتر.

 

وأضاف الحفناوى أنه تم عمل تثبيت لكسور العظام بواسطة الدكتور ربيع عبدالسلام استشاري العظام ويعاونه الدكتور محمد رضوان أخصائي العظام وتم  إصلاح للعضلات وتغطية للشرايين والأوردة والأعصاب والعظام المكشوفة للحفاظ عليها بواسطة الدكتور أحمد عيد إستشاري التجميل  .

 

كما أوضح الدكتور أحمد محمد نوح مدير إدارة المستشفيات والمشرف على مستشفى السويس العام أن الطفلة بحالة جيدة وتحت الرعاية الطبية الكاملة بمستشفى السويس العام.

 

يذكر أن الطفلة تعرضت لحادث سير بالطريق العام وتم نقلها إلى مستشفى السويس العام في حالة حرجة.


وقد شارك في التدخل الطبي الطارئ  الدكتور محمد الحضري أخصائي التخدير، ومن طاقم تمريض العمليات وليد السيد وإبراهيم محمود ومي عصام.

Advertisements