برلماني: إصدار البطاقات بطريقة برايل لذوى الهمم يتوافق مع استراتيجية حقوق الإنسان

أخبار مصر

مجلس النواب - أرشيفية
مجلس النواب - أرشيفية
Advertisements

أكد النائب محمود عصام موسى، عضو مجلس النواب، على أهمية توفير مظلة وحماية اجتماعية لذوى الهمم، بجانب التشريعات القانونية، التى نجحت فى كفالة حقوقهم وتقديم كافة سبل الدعم الاجتماعية والتعليمة والصحية، موضحا أن سرعة تطبيق المقترح المقدم من إحدى أبطال ذوى الهمم حول إصدار بطاقات شخصية بطريقة برايل، لتيسير التعامل اليومى لهم، مع الجهات الحكومية المختلفة، سيكون خطوة هامة مكملة لحقوق متحدى الإعاقة.


وأشار عضو مجلس النواب، فى تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، إلى أنه تقدم بطلب رغبة للمستشار الدكتور حنفى الجبالى، رئيس مجلس النواب، من أجل متابعة هذا المقترح، لتوفير كل السبل اللازمة لهم، للحصول على جميع حقوقهم التى تمكنهم من الدمج والمشاركة الفعالة مع المجتمع.

 

وطالب "موسى" قطاع الأحوال المدنية بضرورة وضع خطة مكتملة لتنفيذ المقترح الذي يخدم أبطالنا من ذوى الهمم، مشيدا بالمنظومة الإلكترونية التى طورها القطاع بالأونة الأخيرة، بعد أن تم تزويده بكافة الأجهزة الحديثة والمتطورة لخدمة المواطنين.


ويذكر أن النائب كان قد تقدم باقتراح برغبة وذلك بخصوص إصدار الوثائق الرسمية للأكِفَّاء من ذوى الهمم بطريقة برايل.

 

واوضح النائب فى طلبه، أنه لا شك أن الدولة المصرية بكل مؤسساتها وعلى رأسها الرئيس عبدالفتاح السيسى،  تولى اهتماما كبيرا بذوى الاعاقة والهمم، لا سيما بالتوسع فى مظلة الحماية الاجتماعية لذوى الهمم وتوفير كل السبل اللازمة لهم، للحصول على جميع حقوقهم، وأظهر الرئيس السيسى اهتماما بالغا بذوى القدرات الخاصة من أبناء مصر المعاقين حيث لم يبخل لحظة واحدة فى الإستجابة لهم، مُحققًا رغباتهم.

 

وطالب عضو مجلس النواب، أن تقوم وزارة العدل وكذا الداخلية ومصلحة الأحوال المدنية وكافة الجهات الحكومية المعنية، بإصدار كافة المستندات الرسمية من بطاقة الرقم القومي أو قيد الميلاد أو الوفيات أو الزواج أو الطلاق وكافة الأوراق والمستندات الرسمية للأكِفَّاء من ذوى الهمم بطريقة برايل، وذلك تسهيلا لهم للتعامل بها وأيضا التعامل بها خارج مصر وداخله وفى كافة المؤسسات الحكومية.