وزير الأوقاف: امتحان مقاصد القرآن الكريم جزء لا يتجزأ من المسابقة العالمية

توك شو

محمد مختار جمعة-
محمد مختار جمعة- وزير الأوقاف
Advertisements

كشف الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، تفاصيل إطلاق المسابقة العالمية للقرآن الكريم بمشاركة 74 قارئًا من 40 دولة على مستوى العالم  على الرغم من جائحة كورونا.

وقال "جمعة" في اتصال هاتفي ببرنامج "آخر النهار" المذاع على فضائية "النهار" اليوم السبت: "أطلقنا أسماء أعلام قراءة القرآن على نسخ مسابقة القرآن الكريم وهذه الدورة كانت باسم القارئ الكبير محمد صديق المنشاوي".

وأضاف "الرئيس السيسي أكد في مناسبات كثيرة إنه لا يجب أن نكتفي بحفظ القرآن الكريم ولكن فهم معانيه ومقاصده  لأن فهم معاني القرآن الكريم هو جزء لا يتجزأ من المسابقة".

وأشار إلى أن امتحان الأئمة في هذه المسابقة سيكون تحريري بشأن تفسير القرآن الكريم يعقبه لجنة شفوية أمام لجنة التفسير، موضحًا أن امتحان مقاصد القرآن تعنى إلى جانب الحفظ فهم أحكامه ومقاصده.

وأكد أن هذه المسابقة هي بمثابة شهادة اعتماد للقارئ بتمكنه من حفظ كتاب الله عز وجل، لافتًا إلى أن هناك مشاركة من ذوي الاحتياجات الخاصة بالمسابقة هذا العام.

وأوضح أنه تم إطلاق مسابقة الأسرة القرآنية لتشجيع الأسر على حفظ القرآن وفهم معانيه، منوهًا إلى أن المسابقة تقدم مكافآت جيدة تصل إلى مليون و100 ألف ويحصل الفائز بالمركز الأول على 180 ألف جنيه.

وأكد أن مسابقات قراءة القرآن الكريم هي قوى إضافية لمصر وتم الموافقة على إيفاد القراء المصريين للدول في الخارج، مؤكدًا أنه تم رفع الدعم المالي المقدم للقراء من 400 ألف جنيه إلى مليون جنيه من أجل معاشات القراء.