برلمانية: استضافة مصر مؤتمر تغير المناخ يحافظ على مواردنا البيئية

أخبار مصر

مجلس النواب - أرشيفية
مجلس النواب - أرشيفية
Advertisements

قالت النائبة مايسة عطوة، عضو مجلس النواب، إن استضافة مصر مؤتمر الأمم المتحدة بتغير المناخ (COP27)، يعكس مدى اهتمام القيادة السياسية بملف حماية البيئة، والحفاظ على الثروة الصحراوية، لا سيما أن تلك الموارد هي التي تحرك اقتصاديات الدول، ولا بد من الحفاظ عليها.

وأشارت عضو مجلس النواب، في تصريحات صحفية، إلى أن المؤتمر الذى من المقرر أن تستضيفه مصر نسخته العام المقبل، وتضم نحو 197 دولة تجتمع  سنويا، من أجل مناقشة التغيرات المناخية، ستكون فرصة هامة لتبادل الرؤى حول أزمة المناخ الأخيرة.

وأكدت النائبة مايسة عطوة، أن منطقة حوض البحر المتوسط التي تشمل الدول العربية والأوروبية هي أكثر المناطق تأثرا بتلك التغيرات التي ساهمت في تغير درجات الحرارة، وحوادث متعددة من الحرائق الناتجة عن هذا الارتفاع، الذى سيؤثر على المدى البعيد على شكل الوطن العربى بصورة كبيرة، لذا لا بد من مواجهة تلك التغيرات بخطوات استباقية للحد من الآثار المدمرة المترتبة عليها.