خلال عام 2021.. الصحة: تدريب 10 آلاف من الأطقم الطبية على مكافحة العدوى

أخبار مصر

الصحة
الصحة
Advertisements

أعلنت وزارة الصحة والسكان، تدريب 10 آلاف و345 فردًا من الأطقم الطبية والعاملين بالمستشفيات على مستوى محافظات الجمهورية على أساليب وأساسيات مكافحة العدوى داخل المنشآت الصحية، ضمن البرنامج القومي لمكافحة العدوى خلال عام 2020/2021، وذلك لضمان تقديم خدمات صحية آمنة للمواطنين.

وأشار الدكتور حسام عبدالغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى أن البرنامج القومي لمكافحة العدوى يهدف إلى الوقاية من العدوى خلال تقديم الخدمات الصحية بالمستشفيات، فضلًا عن ضمان تطبيق الممارسات السليمة لمكافحة العدوى بالمنشآت الصحية، ورفع كفاءة ومهارة العاملين بها.

ومن جانبه، قال الدكتور إيهاب عطية، مدير عام الإدارة العامة لمكافحة العدوى بوزارة الصحة، إن تدريب الكوادر الطبية بالمنشآت الصحية يتم على أساسيات مكافحة العدوى والتي تشمل (الأساليب الصحيحة للنظافة والتطهير واستخدام الأدوات الشخصية، التطبيق الصحيح لأساليب العمل على الإجراءات اللإكلينيكية والجراحية، الاحتياطات الصحية التنفسية، تطهير ومعالجة الآلات والمعدات الطبية، إدارة المخلفات الطبية، التخلص الآمن من الأدوات الحادة، السلامة البيئية في المنشآت الصحية، ترصد الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية، برامج التحكم في استخدام المضادات الحيوية).

ولفت "عطية" إلى تدريب الفرق الطبية بمستشفيات الحميات والصدر على مستوى محافظات الجمهورية بالتزامن مع جائحة فيروس كورونا على أساسيات مكافحة العدوى في مواجهة الجوائح والأمراض المستجدة، وتطبيق احتياطات العزل في المنشآت الصحية لمنع انتقال العدوى.

وأكد "عطية" وجود فريق مكافحة العدوى بكافة الإدرات الصحية والمستشفيات على مستوى محافظات الجمهورية، حيث تقوم تلك الفرق بإعداد الخطط السنوية لتطبيق برنامج مكافحة العدوى بالإدارات والمستشفيات بأقسامها المختلفة وعربات الإسعاف، وتقديم المشورة اللازمة للعاملين والتأكد من سلامة الممارسات الطبية، خاصةً فيما يخص الإجراءات عالية الخطورة، لضمان سلامة المرضى ومقدمي الخدمة، فضلًا عن متابعتهم لتطبيق نظام ترصد العدوى المكتسبة داخل المستشفى، ومتابعة توافر المستلزمات والمعدات اللازمة، ومتابعة برامج التطعيمات الخاصة بمقدمي الخدمة الصحية.

وتابع أنه تم تدريب مقدمي الخدمة من العاملين ببنوك الدم على مستوى الجمهورية لرفع كفاءتهم في مواجهة مخاطر العدوى المرتبطة بخدمات نقل الدم، وتحسين جودة الرعاية الصحية للمرضى، فضلًا عن تدريبهم على الإجراءات الخاصة بمكافحة العدوى داخل السيارات المخصصة للتبرع بالدم، لضمان السلامة الصحية للمواطنين ومقدمي الخدمة.