تعرف على مميزات وعيوب هاتف OPPO A95 الجديد

تكنولوجى

بوابة الفجر
Advertisements

أعلنت OPPO، العلامة التجارية التكنولوجية الرائدة عالميًا، عن إطلاق هاتف OPPO A95، أحدث هواتف سلسلة A Series، في مصر. يدعم هاتف OPPO A95 المستخدمين عبر تكنولوجيا قوية وتصميم عصري، وذلك استكمالًا للخصائص المميزة لسلسلة OPPO A Series، كي يخاطب بذلك احتياجات المستخدمين الشباب الذين يبحثون عن الرقي، مقدمًا لهم قدرات اتصال يومية أكثر ذكاءً. 

 

 

يأتي هاتف OPPO A95 ببطارية ذات سعة ضخمة ٥٠٠٠ مللي أمبير وشحن سريع بقوة ٣٣ واط لضمان عمر أطول للبطارية والمزيد من وقت الاستخدام. تم تصميم الهاتف بشكل عصري وجذاب باستخدام مفهوم OPPO Glow design الفريد، ولا يكتفي الهاتف بكونه جذابًا للعين، ولكنه مريح في الاستخدام ويتمتع بمتانة عالية. كذلك يتضمن الهاتف شاشة أموليد FHD+ بنظام رعاية العين على مدار اليوم لتقديم تجربة مشاهدة أفضل. وصرحت إيف هان، رئيسة العلامة التجارية في OPPO مصر: "سواء كان يستخدم للعب أو في العمل، فإن هاتف OPPO A95يقدم تجربة هاتف ذكي متكاملة تتيح لك التعامل مع كل يوم بثقة كبيرة." 

 

يقدم  OPPO A95تجربة مستخدم سلسة وفعالة في جميع الأوقات. يتم تحسين هذه التجربة أكثر مع تكنولوجيا معزز النظام System Booster، وهي مجموعة من المحسنات على مستوى النظام التي تضمن عمل الهاتف بسلاسة تامة. يأتي هاتف OPPO A95أيضًا بإعدادات ذاكرة وصول عشوائي ٨ جيجابايت + ذاكرة ١٢٨ جيجابايت، وتكنولوجيا توسعة ذاكرة الوصول العشوائي، والتي تتيح للهاتف تحويل الذاكرة غير المستخدمة إلى ذاكرة وصول عشوائي حين يتم تشغيل هذا الخيار يدويًا. 

 

ويضمن هاتف  OPPO A95راحة البال للمستخدمين حيال عمر البطارية وقدراتها مع بطارية ذات سعة ضخمة (٥٠٠٠ مللي أمبير) وشحن سريع ٣٣ واط، والذي يمكنه الوصول إلى شحن بنسبة ٥٤٪ في أقل من ٣٠ دقيقة. كذلك أضافت OPPO مجموعة من خصائص الشحن لهاتف OPPO A95 التي ترفع من معدلات أمان الشحن ليصبح أكثر راحة: تساعد خاصية حارس البطارية على تخصيص الشحن الليلي بذكاء، حيث تم إعدادها لتتكيف مع العادات الشخصية للمستخدم، أما خاصية التحكم في حرارة الشحن فتراقب توزيع الحرارة وتتحكم في درجة حرارة الهاتف أثناء الشحن لضمان سلامة عملية الشحن، إلى جانب خاصيتي التوفير الفائق للطاقة والاستعداد الليلي الفائق، حيث تعمل كلتاهما على تعظيم الاستفادة حتى آخر لحظة من عمر البطارية حين تشتد إليها الحاجة.