مستشار الرئيس للصحة: لا فرق بين أعراض أوميكرون والأنفلونزا الموسمية حاليًا

توك شو

الدكتور عوض تاج الدين
الدكتور عوض تاج الدين
Advertisements

قال الدكتور عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة والوقاية، إن هناك خليط من الأعراض ما بين المتحور أوميكرون وحالات البرد الشديد، مطالبًا بأخذ الاحتياطات الاحترازية خصوصا لمن خالطوا حالات كورونا في أسرهم، لأن هناك خليط ما بين الإصابة بفيروس كورونا والإنفلونزا الموسمية، مضيفًا أنه كلاهما التهابات فيروسية معدية. 

وأشار "تاج الدين"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "مصر تستطيع"، المذاع عبر فضائية "dmc"، مساء اليوم الجمعة، أن هناك تشابه كبير بين أعراض أوميكرون والإنفلونزا الموسمية، مضيفًا أن الأعراض قلت كثيرًا في المتحورات الجديدة من كورونا، فمثلًا أعراض فقدان حاسة الشم والتذوق لم تعد موجودة، لذا يجب التعامل بكافة الإجراءات الاحترازية. 

وأضاف الدكتور عوض تاج الدين، أنه في حالة مخالطة مريض كورونا تكون الحالة كورونا، أو يتم عمل تحاليل الـ "بي سي آر"، إلا أن التحليل يمكن أن يكون إيجابيا في 64% من الحالات، والاشتباه كبير بين الحالتين. 

وأشار مستشار رئيس الجمهورية، إلى أن المصل مازال ساريًا، وخصوصا بالنسبة للفئات المعرضة لخطر الإصابة بسبب إصابتهم بمرض مزمن أو ضعف مناعة. 

وأوضح الدكتور عوض تاج الدين، أن الأعراض بسيطة في معظم الحالات، لكن هذا لا يمنع وجود حالات متوسطة أو شديدة، إضافة إلى أن العدوى أصبحت أكثر في داخل العائلات والأسر، وكذلك الحالات بسيطة ومتشابهة مع الإنفلونزا الموسمية، مثل السخونة العالية أو تكسير العظام لكن حالات فقدان التدوق والشم وإصابة الجهاز الهضمي أصبحت أقل كثيرًا.