"السبكي" و"القلا" يناقشان بروتوكول تعاون بين "الرعاية الصحية" وجامعة بدر

أخبار مصر

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
Advertisements

استقبل الدكتور أحمد السبكي، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، الدكتور حسن القلا، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المصريين لخدمات الرعاية الصحية ورئيس مجلس أمناء جامعة بدر ورئيس الجمعية المصرية لجودة الرعاية الصحية، وذلك بالمقر الرئيسي للهيئة في مدينة نصر.

وناقش اللقاء، مشروع بروتوكول تعاون مشترك بين هيئة الرعاية الصحية وجامعة بدر في مجال تدريب القوى البشرية وتدريب الخريجين من جامعة بدر بالمستشفيات ومراكز ووحدات طب الأسرة التابعة للهيئة بمحافظات التأمين الصحي الشامل الجديد، إضافة إلى تدريب القوى البشرية العاملين بالهيئة والتحاقها بعدد من البرامج الخاصة بالجودة ومكافحة العدوى والإدارة المالية وماجستير إدارة الأعمال.

وتطرق اللقاء، إلى مناقشة ملف السياحة العلاجية والتعاون مع شركة المصريين لخدمات الرعاية الصحية التي تمتلك أول مدينة طبية على مساحة 140 فدان بالعاصمة الإدارية الجديدة لإدارة وتشغيل مشروع المدينة الطبية (كابيتال ميد)، والاستفادة القصوى من خبرات هيئة الرعاية الصحية في بناء الأنظمة الصحية الحديثة وأنظمة تكامل الدوائر الصحية والتغطية الصحية الشاملة في تدريب العاملين بالمدينة الطبية على كيفية إدارة وتشغيل المشروع، الذي سيشمل مجموعة من المستشفيات منها "للتأهيل وجراحات التجميل والتعافي، للعلاج المتقدم للإصابات والحوادث"، ومجمع عيادات بالتخصصات الطبية المختلفة، ويعد انطلاقة نحو السياحة العلاجية في مصر.      

وأثنى الدكتور أحمد السبكي، على دور جامعة بدر في تقديم الخدمات التعليمية المتميزة مشيرًا إلى أن التعاون مع جامعة بدر يدعم تحقيق استراتيجية الهيئة نحو التعليم الطبي المهني المستمر ورفع كفاءة العنصر البشري العامل بالهيئة العامة للرعاية الصحية وفروعها ومنشآتها الصحية المختلفة بمحافظات التأمين الصحي الشامل، وتابع: أن التعاون المرتقب مع شركة المصريين لخدمات الرعاية الصحية في تناقل الخبرات لإدارة وتشغيل أول مدينة طبية بالعاصمة الإدارية الجديدة يهدف للنهوض بمستوى خدمات الرعاية الصحية المتكاملة في مصر والوطن العربي والشرق الأوسط وإفريقيا بواسطة تطبيق المعايير العالمية المعمول بها للجودة وأمن وسلامة المرضى باستخدام أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في هذا المجال وتقديم خدمات رعاية صحية متخصصة تلبي احتياجات المجتمع، وأشار إلي أن المشروع يسهم في تقديم رعاية صحية بمستويات عالمية لجميع دول المنطقة ويضع مصر مرة أخرى على خريطة السياحة العلاجية.  

ومن جانبه، ثمَّن الدكتور حسن القلا، دور هيئة الرعاية الصحية في إحداث نقلة نوعية على سرعة تطور الرعاية الصحية بمصر وتوفير الخدمات الطبية والرعاية الصحية الشاملة لمنتفعي التأمين الصحي الشامل الجديد، لافتًا إلى تأثير هذا الدور في إعادة الأمل عند المصريين في تطبيق التغطية الصحية الشاملة بأعلى المعايير العالمية، ورفع كفاءة المنظومة الصحية وتحقيق رؤية مصر 2030 في النهوض بجودة الخدمات الصحية المقدمة، ولافتًا أن التعاون مع الهيئة يأتي في إطار أهداف الجامعة بتدريب الطلاب داخل منشآت صحية مطابقة للمعايير العالمية لتكون قادرة على تقديم رعاية صحية آمنة ذات جودة عالمية بأماكن العمل، وكذلك الاستفادة من خبرات الهيئة في إدارة وتشغيل مشروع أول مدينة طبية بالعاصمة الإدارية الجديدة، مضيفًا أن هذا المشروع غير مسبوق ولا يوجد له مثيل في المنطقة والهدف منه مركز إقليمي يقدم رعاية صحية بمستويات عالمية لجميع دول المنطقة ويضع مصر مرة أخرى على خريطة السياحة العلاجية.

وحضر الاجتماع، الدكتور فريد محرم، عضو مجلس إدارة الهيئة العامة للرعاية الصحية، والدكتورة كوثر محمود، عضو مجلس إدارة الهيئة، والدكتور مجدي بكر، مستشار رئيس هيئة الرعاية الصحية للشئون الفنية، ومديرة قطاع التطوير وتنمية الأعمال بجامعة بدر.

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء